رئيس مكتب قائد الثورة: تحرير حلب احبط مؤامرة القوى الاستكبارية

اكد رئيس مكتب قائد الثورة الاسلامية حجة الاسلام محمدي كلبايكاني، بان تحرير مدينة حلب من براثن الارهابيين قد احبط مؤامرة القوى الاستكبارية لتقسيم سوريا.

وقال محمدي كلبايكاني في تصريح ادلي به في مدينة شيراز /جنوب ايران/  ان الدول الاستكبارية كانت بصدد تقسيم سوريا وايجاد دولة ارهابية في شمال سوريا مركزها حلب، الا ان ابطال المقاومة احبطوا هذه المؤامرة والحقوا هزيمة اخرى بالاستكبار. واضاف، ان مخططهم لم يقتصر علي الاعتداء على المراقد المقدسة في سوريا بل كانوا يعتزمون بعدها المساس بالمراقد المقدسة في العراق وايران.
وتابع قائلا : بما ان سوريا تقف في الخط الامامي لمواجهة الكيان الصهيوني ولم تستسلم لمطالب الصهاينة ولم ترضخ للذل لذا فان صون وحدة اراضيها يحظي باهمية فائقة.
واكد محمدي كلبايكاني ان مقاومة سوريا امام الكيان الصهيوني تاتي في الوقت تسعى فيه العديد من الدول العربية لاقامة العلاقات مع الكيان الغاصب.
واشار الي مكانة سوريا في محور المقاومة مضيفا: ان سوريا ادت دورا مهما في دعم حزب الله لبنان المجاهد  الذي هزم الكيان الصهيوني في حرب الـ 33 يوما.
واضاف : ان مصير ايران وسوريا مرتبط احدهما بالآخر  ، ويجب تقديم الدعم والاسناد المطلوب.

واكد ان ارساء السلام في المنطقة لايمكن تحقيقه بدون الاخذ بوجهة نظر الجمهورية الاسلامية الايرانية./انتهى/

رمز الخبر 1867868

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 7 =