دبلوماسي ايراني : يجب افهام روسيا انه لايمكن ان تفكر بمصالحها فقط

اكد سفير ايران الاسبق في افغانستان وايطاليا انه يجب افهام روسيا انه لايمكن التفكير بمصالحها الخاصة في سوريا فقط دون الاخذ بنظر الاعتبار مصالح ايران.

وقال "ابو الفضل ظهره وند" في مقابلة مع مراسل وكالة مهر للأنباء : انه يجب افهام روسيا في الوقت الحاضر ان ايران بامكانها اضفاء الشرعية على وجودهم في المنطقة ، وان هناك مصالح متبادلة بين ايران وروسيا وحتى الصين ، وبالتالي يجب اقامة تعاون استراتيجي بينهما.
واضاف الخبير بالشؤون الدولية : مع الاخذ بنظر الاعتبار الظروف المعقدة والغامضة في الازمة السورية ، فان القيام بدور  في هذا الميدان يتطلب وجود نظرة استراتيجية عميقة ودبلوماسية فعالة ، ويجب ان ندرك ان الطرف الآخر امامنا يسعى الى التقسيم او ايجاد حالة اخف من فدرلة سوريا مما يتطلب مزيد من اليقظة وتنبيه حلفاء دمشق الآخرين.  
وحول مجيء الرئيس الامريكي الجديد ، اعتبر "ابو الفضل ظهره وند" سفير ايران الاسبق في ايطاليا وافغاستان وعضو الفريق النووي المفاوض السابق ، ان ظاهرة ترامب غير واضحة حاليا فاما ان يكون المسمار الاخير في نعش النظام الامريكي او  آخر فرصة للحليولة دونر انهيار امريكا.
واضاف : ان الصعيد الدولي يواجه تحديات مختلفة ومن بينها تبلور نظام واحد لادارة العالم ، والتراجع المستمر للنمو الاقتصادي ، والحاجة الى اصلاح النظام الرأسمالي بحيث يكون له تأثير على المعادلات الدولية.
وفي الشأن الافغاني ، اوضح الدبلوماسي الايراني ، ان هناك تيارات متعددة في حركة طالبان تهمها  اهداف سياسية اكثر من التوجهات الدينية ، ففي السابق كان يركزون اهتمامهم على العمارة الاسلامية ومعارضة الشيعة ، لكن حاليا فان هذه المواضيع اصبحت باهتة بالنسبة لهم ، مشيرا الى ان حالة انعدام الامن سوف تستمر في افغانستان./انتهى/   


 

     

رمز الخبر 1869130

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 7 =