وزير الصحة الإيراني يكشف عن رغبة البلدان بتوسيع العلاقات مع ايران في مجال السوق الصحية

أعلن وزير الصحة الإيراني "سيد حسن هاشمي" خلال اجتماع مع وزراء الصحة في منظمة الصحة العالمية عن رغبة الكثير من البلدان لتعميق علاقاتها مع إيران في مجال اقتصاد الصحة بما في ذلك العقاقير والمعدات الطبية .

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن وزير الصحة الإيراني ذكر على هامش اليوم الثالث للدورة السبعين لمنظمة الصحة العالمية في جنيف أنه التقى بوزراء صحة كل من الأوروغواي، تركيا، الجزائر، روسيا، تايلاند، ايطاليا، العراق، البرازيل، بريطانيا، كازاخستان وباكستان.

وكشف أنه في بعض هذه الاجتماعات تم التوقيع على اتفاقيات تعاون وعلى بعض برامج طويلة الأمد . 

 وأشار إلى توفير مساحة كبيرة لتطوير التعاون في مجالات الصحة مع  البلدان الثانية وقال إن أي معرفة قطرية وتعزيز القدرات والخبرات والإلمام يمكن أن يكون مفيدا للاقتصاد، وتعزيز الصحة والصحة العامة للدول .

يذكر أن منظمة الصحة العالمية قالت في منشور على موقعها الإلكتروني إنه ستعقد جمعية الصحة العالمية السبعون في الفترة بين 22 و31 مايو/أيار الجاري، في جنيف.

وجمعية الصحة العالمية هي أعلى جهاز لاتخاذ القرار في منظمة الصحة العالمية، وتحضرها وفود من جميع الدول الأعضاء في المنظمة.

وأضافت المنظمة أن الوظيفة الرئيسية للجمعية هي تحديد سياسات المنظمة ومراقبة السياسات المالية التي تنتهجها والاطلاع والموافقة على المسائل المرتبطة بالميزانية البرامجية. وتعقد الجمعية مرة كل عام بجنيف في سويسرا.

وستنتخب الجمعية هذا العام المدير العام الجديد للمنظمة للسنوات الخمس القادمة./انتهى/

رمز الخبر 1873015

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 3 =