اللواء صفوي: سنواصل تصنيع الصواريخ للدفاع عن أنفسنا

أكد المساعد والمستشار الاعلى للقائد الثورة الاسلامية "اللواء يحيى صفوي" ، اليوم الأحد ، أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تسعى الى ارساء الامن والاستقرار في المنطقة معلنا "اننا سنواصل تصنيع الصواريخ، للدفاع عن البلاد ومصالحنا الوطنية".

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن اللواء يحيى صفوي أعرب على هامش معرض كتب حول الدفاع المقدس، وتعليقا على تصريحات ترامب ضد ايران، عن استغرابه بأن يتحدث ترامب عن تدمير كوريا الشمالية من على منصة الجمعية العامة للامم المتحدة التي هي مكان للاستقرار والسلام العالميين ،لافتا الى ان ترامب قد ساق أكاذيب كبرى اخرى من قبيل دعم ايران للإرهاب، إذ أن أحدا لن يصدق هذا الكلام، لأن إيران اقتلعت جذور الإرهاب في العراق وسوريا.

وقال اللواء صفوي " لقد اعترفت كلينتون في حديثها بأنهم (الاميركان) هم من أنشأ "داعش". كما صرحت رايس رسميا أن منطقة الشرق الاوسط تمر بمخاض. فلقد كان معلوما انهم كانوا يخططون للشرق الاوسط الكبير.. الا ان هذا الجنين الاميركي أجهض، ولم يتم تشكيل الشرق الاوسط الكبير".

وذكر ان 350 مليون اميركي شعروا بالإحراج من سماعهم لتصريحات رئيسهم. ويبدو لي ان ترامب لديه مشكلة من الناحية النفسية والعقلانية والسياسية؛ انه ذو شخصية غير متزنة. واعتقد ان الشعب الاميركي لن يتحمله طيلة السنوات الأربع لرئاسته.. فمن بين 193 دولة، فقط نتنياهو أشاد بتصريحات ترامب ووصفها بالشجاعة.

ومضى بالقول : اتصور انه بعد هزيمة داعش، فإن اميركا والكيان الصهيوني بصدد إثارة توتر جديد. وهذا التوتر قد يثيروه في أي مكان كشمال او جنوب بلد كالعراق. وعلينا ان نعد أنفسنا لمواجهة اعدائنا الخارجيين والدفاع عن انفسنا، وبالطبع فإننا لن نكون البادئين بالحرب، الا اننا راسخون في الدفاع، ولا نريد ان تتكرر السنوات الثمانية للدفاع المقدس.

وشدد اللواء صفوي أننا رائدون في السلام والامن المستدام في جميع الشرق الأوسط.. فمن المنطقي ان اي دولة تفكر بالدفاع عن نفسها وعن شعبها والجمهورية الاسلامية الايرانية ليست مستثناة من هذه القاعدة، فإننا تحت القيادة الحكيمة والمحنكة لسماحة القائد المعظم ومن خلال الانسجام الوطني بصدد الدفاع عن استقلالنا ومصالحنا الوطنية، وكما أعلنا سابقا أننا سنواصل تصنيع هذا النوع من الصواريخ، لأننا نفكر بالدفاع عن أنفسنا.

واضاف أنه مثلما ينفق الاميركيون اموالا طائلة على الاسلحة والحرب، فإن إيران يجب ان تخطط لذلك./انتهى/

رمز الخبر 1876445

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 16 =