لاريجاني: المنهجية الأمريكية لا تتماشى مع خطى باقي أعضاء 1+5

أكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي "علي لاريجاني" على ضرورة التعاون بين ايران وارمينيا، معتبرا أن الولايات المتحدة انتهكت الإتفاق النووي في عدة مرات وان المنهجية الأمريكية لا تتماشى مع النهج الذي تتبعه دول خمسة زائد واحد تجاه الإتفاق النووي.

وافادت وكالة مهر للأنباء، أن رئيس مجلس الشورى الإسلامي "على لاريجاني" أكد خلال لقائه مع نظيره الأرميني "آرا بابلويان" على هامش مؤتمر الإتحاد البرلمانات الدولي الذي أقيم في موسكو، على دور أرمينيا الفاعل في إستتباب الأمن والإستقرار في المنطقة، سيما في ضل التوتر الناتج عن السياسات الأمريكية تجاه دول آسيا الوسطى والشرق الأوسط، مشيرا إلى المجال الواسع لاقامة علاقات إقتصادية وتجارية بين البلدين.

وأشار لاريجاني إلى الخطوات العدائية التي تتخذها الإدارة الأمريكية وممارستها الإنتهاكات لخطة العمل المشترك، معتبرا أن هذه الإجراءات التي لا تتماشى مع النهج الذي تتخذه دول خمسة زائد واحد في مجال الإتفاق النووي مع إيران، ستؤدي الى تصعيد الصراعات وتفاقم الأوضاع عالميا.

وأضاف لاريجاني أن المنهجية الأمريكية التي تحاول إعفاء نفسها من الإلتزامات تجاه الإتفاق النووي بحجة أن الإدارة السابقة هي التي وافقت على تلك الإلتزامات، ستحول دون تكوين قوانين إقتصادية وتجارية دولية.

وإعتبر رئيس برلمان أرمينيا أن إيران تلعب دورا بناء في إستقرار السلام في المنطقة، مشيرا الى أن إنشاء منطقة تجارية حرة بين إيران وأرمينيا من شأنه أن يحفز في تطوير العلاقات الإقتصادية بينهما.

وفي سياق الإتفاق النووي اكد بابلويان أن هذه الصفقة لم تبرم بين عدد من الدول فقط، بل إنها تعد إتفاقا دوليا، مشيرا إلى موقف الحكومة الأرمينية من هذا الصفقة ودعمها للحكومة الإيرانية، معتبرا أن الاستفراد الأمريكي هو من يخلق المشاكل في هذا السياق.

وفي الختام اشار بابلويان إلى الحبال الثقافية المحكمة والجذور التاريخية التي تربط ايران وأرمينيا، قائلا أن هناك عدة مساجد للمسلمين في أرمينيا كما أنه توجد عدة كنائس في إيران، ما تؤلف بين قلوب المنتمين الى الديانتين في كل البلدين./انتهى/

رمز الخبر 1877063

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 4 =