واعظي يندد بمحاولات اميركا والصهاينة لتهميش القضية الفلسطينية

ندد رئيس مكتب رئيس الجمهورية محمود واعظي ،اليوم الخميس، بمحاولات اميركا والصهاينة لتهميش القضية الفلسطينية ونسيانها مشددا على ضرورة وضع القضية الفلسطينية والدفاع عن ابناء الشعب الفلسطيني على راس جدول اعمال الدول الاسلامية لتشكيل دولة مستقلة في كافة ارض فلسطين وعاصمتها القدس الشريف.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن محمود واعظي اعتبر في كلمة القاها خلال موتمر "التضامن الاسلامي – 2017؛ الحوار بين الاديان والثقافات" الدولي في العاصمة الاذربيجانية باكو ان القمة الاستثنائية لمنظمة التعاون الاسلامي التي عقدت في اسطنبول الاسبوع الماضي شهدت اتخاذ مواقف صريحة وحازمة للدول الاسلامية في ادانة القرار الاميركي وتقديم الدعم القوي للقوى الفلسطينية الامر الذي يبعث على الامل بشان تكوين مستقبل مشرق للشعب الفلسطيني المظلوم مشيرا الى محاولات اميركا والصهاينة لتهميش القضية الفلسطينية ونسيانها.

وصرح ان قرار الرئيس الاميركي دونالد ترامب اعتبار القدس المحتلة عاصمة لكيان الاحتلال الاسرائيلي ونقل سفاره بلاده اليها واستخدام حق النقض في الجلسة الاخيرة لمجلس الامن بانها موشرات واضحة تماما لسياسات اميركا المناوئة للاسلام والقضية الفلسطينية.

ومضى واعظي بالقول انه اتضح للجميع حاليا بان اميركا تحاول اثارة الخلاف والوقيعة والانشقاق في صفوف الدول الاسلامية مضيفا ان اميركا تهدف فقط من خلال انتهاج هذه السياسات توفير مصالح الكيان الصهيوني اللامشروع.

وشدد اننا لن نسمح بتمرير هذه الموامرة من قبل اعداء الاسلام لذلك يجب علينا جميعا بان نضع القضية الفلسطينية والدفاع عن ابناء الشعب الفلسطيني على راس جدول اعمالنا حتى تحقيق الحقوق المشروعة لهم في تشكيل دولة مستقلة في كافة ارض فلسطين وعاصمتها القدس الشريف مشددا على ضرورة تعزيز الوحدة بين المسلمين باعتبارها أهم عنصر ضروري لتخفيف معاناة المسلمين.

وذكر ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لن تدخر جهدا في حفظ وحدة المسلمين وتعزيز الاخوة الاسلامية والصداقة في اطار مواصلة سياستها المبدئية مشيرا الى ان الامة الاسلامية لديها طاقات سياسية واقتصادية وثفافية هائلة حيث تستطيع استخدامها في اطار تعزيز رفاهيتها في ظل هذه الوحدة./انتهى/

رمز الخبر 1879345

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =