بيان للحرس الثوري حول حادث الاعتداء الارهابي في الأهواز

أصدر الحرس الثوري الايراني اليوم الأحد بيانا حول حادث الاعتداء الارهابي الذي استهدف عرضا عسكريا في الاهواز وأدى لاستشهاد وإصابة عشرات العسكريين والمدنيين الذي شاركوا في هذا العرض.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن الحرس الثوري اعرب عن تعازيه لاسر الشهداء والمصابيين ووعد أبناء الشعب الايراني بالعقاب الشديد والمدمر للارهابيين  في  القريب العاجل.

وأضاف البيان" ان الحرس الثوري في الوقت الراهن يتخذ التدابير والاجراءات اللازمة لمعاقبة الجناة والمجرمين الذين كانت لهم علاقة بهذا الحادث الارهابي وان ملاحقة الارهابيين لا تقتصر على منطقة جغرافية معينة بل انه سيشمل كل البقاع  ولن يتوانى الحرس الثوري في هذا الخصوص".

واوضح البيان ان هذه الجريمة النكراء والتي تتزامن  مع أسبوع الدفاع المقدس وشهر محرم الحرام تظهر للجميع أن هؤلاء الأعداء الحاقدين لاسيما المثلث الشيطاني المتمثل بالغرب والكيان الصهيوني وبعض الدول العربية الرجعية وصلوا الى طريق مسدود وفشلوا في تحقيق أهدافهم النحسة".

وأكد البيان أن مثل هذه الجرائم لن تحدث أي خلل في عزيمة وارادة الشعب  والنظام  الراسخة في الدفاع عن مبادئ الثورة السامية  والشهداء الأبرار والاستمرار في مسيرة العزة والاقتدار./انتهى/

رمز الخبر 1887990

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 8 =