رئيسة الوزراء البريطانية قاب قوسين أو أدنى من سحب الثقة منها

توصل نواب من حزب المحافظين، الذي تنتمي له رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، إلى إجراء تصويت على سحب الثقة منها اليوم الأربعاء، بعد تأجيل التصويت على مشروعها للخروج من الاتحاد الأوروبي "بريكست".

وأعلن جراهام برادي رئيس ما يعرف باسم لجنة 1922 في الحزب، تجاوز الحد اللازم لإجراء الاقتراع، وذلك وفقا لصحيفة "telegraph" البريطانية.

وأضاف أن اقتراعا سيجرى بين الساعة 18:00 و20:00 اليوم الأربعاء، 12 ديسمبر/كانون الأول، في مجلس العموم وستعلن النتائج في أقرب وقت ممكن.

واكتمل النصاب القانوني لحجب الثقة عن ماي بعد موافقة 48 نائبا محافظا على ذلك، ويتوقع أن يصوت النواب المحافظون هذا المساء وسيقررون إما بتنحيتها أو إبقائها زعيمة للحزب.

وكان المتحدث باسم رئاسة الحكومة البريطانية، أعلن أمس الثلاثاء، أن طرح اتفاق بريكست للتصويت داخل مجلس العموم سيكون قبل الـ21 من يناير/ كانون الثاني المقبل، وذلك وفقا لصحيفة "الغارديان" البريطانية.

يأتي ذلك بعدما أجلت الحكومة البريطانية، مساء الاثنين الماضي، تصويت البرلمان على الاتفاق الموقع مع القادة الأوروبيين بشأن انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي.

وفي سياق متصل، استبعد رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، أي إعادة تفاوض بشأن اتفاق الانفصال مع بريطانيا، لكنه قال إنه لا يزال بالإمكان توضيح عناصر الاتفاق، وذلك وفقا لـ"رويترز"./انتهى/

رمز الخبر 1890407

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 6 =