طهران ترد على مزاعم وزير الخارجية الأمريكي وتصفها بالـ " مثيرة للسخرية"

وصف المتحدث باسم الخارجية الايرانية عباس موسوي مزاعم وزير الخارجية الاميركية مايك بامبيو حول تدخل ايران في الشؤون الداخلية لفنزويلا بانها مثيرة للسخرية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن المتحدث باسم الخارجية الايرانية عباس موسوي استنكر مزاعم وزير الخارجية الاميركية مايك بامبيو حول تدخل ايران في الشؤون الداخلية لفنزويلا وقال انها مثيرة للسخرية.

واضاف المتحدث باسم الخارجية الايرانية عباس موسوي ان ادارة ترامب تريد على غرار القرن التاسع عشر تحويل اميركا اللاتينية الى حديقتها الخلفية ناسيه ان شعوب العالم واميركا اللاتينية باتت يقظة وان عقارب الساعة لاترجع الى الوراء.

وتابع موسوي انه في الوقت الذي يقوم الخبراء الايرانيون بطلب من الحكومة الفنزويلية بالعمل على تحسين انظمة الماء والكهرباء في هذا البلد قامت اميركا بنهب 30 مليار دولار من ارصدة فنزويلا وتعرض شعب هذا البلد الى هجماتها الارهابية الاقتصادية وتريد منهم اما ان الانتفاض على حكومتهم الشرعية او تحمل الجوع .

وقال المتحدث باسم الخارجية الايرانية عباس موسوي ان هذه الاجراء الاميركي تدخل صارخ ومتفرد في الشؤون الداخلية لفنزويلا وهو مدان بشدة .

يذكر أن وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، قد زعم بإن إيران لا تزال تدعم الإرهاب في أميركا اللاتينية، مؤكدا أنه "لا شك" في أن لها وجودا ماليا في أميركا الجنوبية وأن طهران تظل "تهديدًا عالميًا".

وكشف بومبيو في مقابلة مع إذاعة "صوت أميركا VOA " السبت، أن "الأموال الإيرانية في أميركا الجنوبية لا تزال تستخدم لأغراض خبيثة، ودعم حزب الله ودعم المنظمات الإجرامية عبر الوطنية ودعم الأنشطة الإرهابية في جميع أنحاء المنطقة" على حد زعمه./انتهى/

رمز الخبر 1893818

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 5 =