روحاني يعلن استعداد طهران للدخول في التفاوض مع الجانب الأميركي بشأن الاتفاق النووي

أعلن الرئيس الإيراني "حسن روحاني"، اليوم الأربعاء، استعداد الجمهورية الإسلامية الإيرانية للجلوس على طاولة المفاوضات مع الجانب الأميركي إذا خضع الأخير لشروط طهران إزاء حقوقها حسب إطار خطة العمل الشاملة المشتركة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن الرئيس الايراني "حسن روحاني" قال خلال مراسم تدشين مشاريع تنموية بمحافظة اردبيل (شمال غرب ايران) اليوم الاربعاء، لو عاد الأعداء عن طريق الخطأ الذي سلكوه، وتراجعوا فنحن علی استعداد للمفاوضات.

واضاف روحاني، انه اذا اثبتت اميركا عمليا ان نهجها كان خاطئا وعادت الى المربع الاول، فان طهران على استعداد  للحوار مع واشنطن.

وتابع : انهم ( الامريكيون) نقضوا تعهداتهم لذا يجب عليهم العودة عنها واذا لم يستطيعوا كلاميا فعليهم اتخاذ خطوات عملية تظهر ذلك.

وقال الرئيس روحاني : ان شعبكم وحكومتكم ليست اعلى شأنا من الشعب والحكومة الايرانية فنحن نحترم الشعب الامريكي ولكن لنا تحفظات على تصرفات الحكام فيها.

وصرح روحاني ان مؤمراة حيكت ضد الشعب الايراني العظيم لكسر ابهته وعظمته واقتداره كي يستسلم لهم ولكن ليعلموا ان هكذا اعمال لاتجدي نفعا مع الشعب الايراني ويجب عليهم العودة عن طريق الخطأ الذي سلكوه فاذا عادوا الى المربع الاول فنحن على استعداد للتفاوض./انتهى/

رمز الخبر 1900714

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 13 =