وزير الداخلية : الانتخابات تجري بنزاهة وشفافية تامة

قال وزير الداخلية عبدالرضا رحماني فضلي، أن الانتخابات التشريعية في دورتها الحادية عشرة والانتخابات التكميلية لمجلس خبراء القيادة تجري بشفافية ونزاهة تامة.

وخلال زيارته التفقدية اليوم الجمعة لمقر اللجنة الانتخابية، أعرب رحماني فضلي في حديث للصحفيين عن شكره لتعاون جميع المعنيين في العملية الانتخابية ، كما أعرب عن أمله في ان يصنع الشعب الايراني من خلال حضوره الواسع في الانتخابات، ملحمة جديدة في تاريخه.

واضاف وزير الداخلية ان المواطنين سيدلون برايهم في ظل ظروف أمنية ممتازة ويعبروا بكل اخلاص عن وفائهم لدماء الشهداء.

واعتبر رحماني فضلي ، الانتخابات خطوة مهمة لتحقيق اهداف الثورة الاسلامية ونهج الامام الخميني الراحل.

وفتحت مراكز الاقتراع أبوابها في عموم ايران عند الساعة الثامنة صباحا اليوم الجمعة للبدء بعملية الاقتراع في الانتخابات البرلمانية في دورتها الحادية عشرة و الانتخابات النصفية لمجلس خبراء القيادة في دورتها الخامسة.

ويبلغ عدد مراكز الاقتراع في كل انحاء البلاد 55 الف مركز اقتراع للتصويت للانتخابات في اطار 208 دوائر انتخابية.

وجرت لغاية الان 10 دورات انتخابية لمجلس الشورى الاسلامي، بعد انتصار الثورة الاسلامية وتاسيس الجمهورية الاسلامية في ايران.

وتجري بالتزامن مع الانتخابات البرلمانية، الانتخابات النصفية لمجلس خبراء القيادة في عدد من محافظات البلاد.

وتعد نسبة المشاركة في الانتخابات البرلمانية الايرانية من اعلى المستويات في دول العالم، وكانت اعلى نسبة من المشاركة هي الخامسة في العام 1996 بنسبة 71.1 بالمائة وادناها هي السابعة في العام 2004 بنسبة 51.21 بالمائة، وبلغ معدل المشاركة في الدورات العشر السابقة 60.53 بالمائة.

رمز الخبر 1902252

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 9 =