أردوغان: مقتل 59 عسكريا تركيا خلال آخر شهر بإدلب

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، عن مقتل 59 عسكريا تركيا "خلال آخر شهر" في إدلب، قائلا إن قوات بلاده "حيدت" ردا على ذلك 3400 عنصر في الجيش السوري.

وزعم أردوغان، في كلمة له بمناسبة اليوم العالمي للمرأة في أسنطبول، إن "توجيه النظام السوري كافة قواته نحو إدلب في وقت يخضع ثلث أراضيه لاحتلال تنظيم "ي ب ك" الإرهابي يشير إلى غايات ومآرب أخرى"، مؤكدا أن "تركيا لا تنوي أبدا احتلال أو ضم أجزاء من الأراضي السورية"، وذلك حسب وكالة "الأناضول" التركية.

وأكد أن "غاية تركيا هي خلق أجواء مناسبة لعودة 3.6 ملايين سوري على أراضيها و1.5 مليون في إدلب على حدودها إلى منازلهم بشكل آمن، لافتا إلى أنه خلال آخر شهر قتل 59 عسكريا تركيا في إدلب.

وقال إن "أي حل يضمن حياة سكان إدلب ويؤمن حدود تركيا يعد مقبولا بالنسبة لنا"، مؤكدا أن بلاده تحتفظ بحقها في تطهير محيط منطقة عملية "درع الربيع" حال عدم الالتزام بالوعود المقدمة لها.

يذكر أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي رجب طيب أردوغان، توصلا الخميس الماضي في العاصمة الروسية موسكو، إلى مجموعة قرارات لتراجع التوتر في إدلب السورية تشمل إعلان وقف إطلاق نار في المنطقة اعتبارا من 00:01 من يوم 6 مارس/ أذار، وإنشاء ممر آمن في مساحات محددة على الطريق "أم-4".

وتفاقم الوضع في إدلب بعد أن شن إرهابيو هيئة تحرير الشام (المحظورة في روسيا) هجوما واسع النطاق على مواقع قوات الحكومة السورية في 27 فبراير/ شباط الماضي، ما اضطر الجيش السوري لشن عملية عسكرية ردا على الهجوم، ووفقا لوزارة الدفاع الروسية، تم قصف العسكريين الأتراك، الذين كان لا ينبغي تواجدهم في الأماكن التي يشن منها الإرهابيون هجماتهم.

رمز الخبر 1902655

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =