شمخاني: هناك بعض أوجه التشابه بين اغتيال الشهيد سليماني والاعتداء المزعوم على التاجي

أكد امين مجلس الامن القومي الايراني علي شمخاني، اليوم الجمعة، ان هناك بعض اوجه التشابه بين جريمة اغتيال الشهيدين الفريق قاسم سليماني وابو مهدي المهندس والمزاعم الاميركية بشأن الهجوم الصاروخي على قاعدة التاجي في بغداد.

وقال علي شمخاني في تغريدة على صفحته الشخصية في موقع تويتر اليوم الجمعة : أثناء زيارتي لبغداد طلبت من السلطات العراقية تحديد هوية عناصر عميلة في العراق ساعدت الأميركيين في عملية اغتيال الشهيدين سليماني وابو مهدي المهندس.
واضاف: يبدو ان هناك اوجه تشابه بين تنفيذ خطة اغتيال الشهيدين المذكورين والمزاعم الاميركية بشان شن الهجوم الصاروخي على قاعدة التاجي في بغداد.

وكان قائد القيادة المركزية في الجيش الأميركي الارهابي، الجنرال كينيث ماكنزي، قد اتهم ايران بالوقوف وراء هجوم التاجي.

وقال ماكنزي - في تصريح أوردته قناة "العربية" الإخبارية، إن الهجوم الصاروخي الذي استهدف قاعدة التاجي يومالأربعاء، نفذته على الأرجح جماعات شيعية، موضحا أن الأمريكيين والبريطانيين الذين قتلوا في العراق كانوا من أفراد الجيش.

يذكر ان قاعدة التاجي شمال بغدادتعرضت لهجوم صاروخي مساء الاربعاء، حيث اعترفت المصادر الاميركية بمقتل جنديين امريكيين وجندي بريطاني وجرح ١٠ جنود آخرين اثر القصف.

رمز الخبر 1902763

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 3 =