مجموعة كبيرة من الفنانين والمثقفين العرب يتضامنون مع نداء الفنانين الإيرانيين لكسر الحظر الأميركي

تعاطف مجموعة كبيرة من المثقفين والفنانين العرب مع حملة عدد من الفنانين الإيرانيين تحت عنوان "إيران وحدها"، الهادفة إلى تسليط الضوء على العقوبات التي تفرضها أميركا على إيران، حيث طالبت المجتمع الدولي للضغط على الولايات المتحدة لرفع العقوبات الاقتصادية الجائرة عن الشعب الإيراني.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه بعد أن وجّه يوم أمس الأول مجموعة من الفنانين والكتّاب الإيرانيين رسالة الى مثقفي العالم طالبوا فيها بمساندتهم لمطالبة الولايات المتحدة لرفع العقوبات التي ساهمت في فقدان كثير من المواطنين الإيرانيين لصحتهم ووظائفهم ودخلهم وذلك في ظل أسوأ تفش لفيروس كورونا في الشرق الأوسط، قام مجموعة من المثقفين والفنانين العرب، انطلاقا من مبدأ التضامن الانساني وبعيدا عن أي انحياز سياسي بمطالبة المجتمع الدولي للضغط على الولايات المتحدة لرفع العقوبات الاقتصادية الجائرة عن الشعب الإيراني.

وجاء في بيان مجموعة المثقفين والفنانين، "لقد كشف تفشي وباء كورونا عن معدن الإنسان الحقيقي فوجدنا هناك من يقدم مصلحته السياسية على التضامن الإنساني ووجدنا من ناحية أخرى من يلبي نداء الحس الإنساني ويتضامن مع من يختلف معه في السياسة والدين والعرق واللون وعلى المثقف بلا مواربة أن يكون مع الفريق الثاني في هذه اللحظات الاستثنائية".

وأضاف البيان، "ليست هذه اول موجة وباء تمر بها البشرية، لكنها اول امتحان حقيقي أمام الوباء لانسانيتنا جميعا منذ بدء القرن الحادي والعشرين فلنعمل معا بالإيمان لنجتاز هذا الامتحان".

وحملت الأسماء بصمة من الشعراء والكتاب والباحثين والفنانين التشكيليين ونقاد السينما، وأساتذة وإعلاميين، وناشطين حقوقيين ومخرجي سينما، و... كما رسمت التوقيعة جغرافيا إنسانية واسعة بدءا من العراق الشقيقة إلى المغرب، فلسطين، هولندا، بريطانيا، اسبانيا، نيكاراغوا، لبنان، ألمانيا، البحرين، فرنسا، الجزائر، تونس، مصر، وغيرها من الدول.

رشيد وحتي/ شاعر، المغرب
حسن نجمي / شاعر وكاتب، المغرب
زكريا محمد/ شاعر وباحث، فلسطين
رؤيا سعد سلطان فنانة تشكيلية / العراق
د.خزعل الماجدي/ شاعر وأكاديمي، هولندا
أمير عبد العزيز علوان/ باحث، العراق
أحمد شرجي/ أكاديمي - العراق
ايمان الخطابي/ شاعرة، المغرب
حذف هذا المحتوى أو إخفاؤه
صلاح فائق/ شاعر، بريطانيا
عبدالهادي سعدون/ شاعر وروائي- اسبانيا
فخري رطروط / شاعر ، نيكاراغوا
محمد ناصر الدين/ شاعر لبناني
عزالدين الوافي / ناقد سينمائي ، المغرب
فائز صبري/ كاتب وصحفي، هولندا
بدر السويطي/ شاعر، ألمانيا
علي نويّر / شاعر، العراق
عبدالكريم الرضي/شاعر، البحرين
محمد مقصيدي/ شاعر، فرنسا
محمد خطاب/ أستاذ جامعي - الجزائر
محمد شويكة/ كاتب واعلامي - المغرب
حياة الريس/ روائية - تونس
عبدالرحيم الخصار/ شاعر، المغرب
إسماعيل البويحياوي/،قاص وباحث، المغرب.
عبد الحميد شوقي/ كاتب، المغرب
عبد الإله الجوهري / مخرج سينمائي - المغرب
محمد أمزيان / كاتب أمازيغي - هولندا
محمد الأمين الكرخي، شاعر، هولندا
ذياب الطائي /روائي وأكاديمي- هولندا
قرطيط مصطفى / ناشط حقوقي- المغرب
العربي بنجلون / كاتب مغربي
عبدالكريم الخالقي / شاعر، تونسي
عثمان بوشوك/ كاتب. المغرب
عبد الفتاح بنحمودة/ شاعر، تونس
لينة كريدية/ روائية، لبنان
عباس الطائي/ اعلامي، هولندا
محرز العبيدي/ فنان موسيقي، تونس
عبد الحميد شوقي/ كاتب، المغرب
إسماعيل البويحياوي/ قاص وباحث، المغرب
الطاهر لكنيزي / شاعر من المغرب.
الطاهر محفوظي/كاتب وحقوقي؛ المغرب
العربي بنجلون / كاتب - المغرب
عبد السلام مصاح/شاعر ومترجم عن الإسبانية-المغرب
غادة مصباح/شاعرة - المغرب
عبد العزيز أمزيان/شاعر. المغرب
فتحي عبد السميع / شاعر ـ مصر
محمد نصر / شاعر وقاص ـ مصر
ازهار علي/ قاصة وشاعرة - العراق
نبيل نعمة/شاعر - العراق
ايمان الوائلي / شاعرة ورسامة - العراق
مظفر الربيعي / كاتب  - العراق
محمد حمزة الجبوري /كاتب وصحفي _ العراق
محمد عبد الجبار الشبوط/ كاتب-العراق
أياد السماوي / كاتب - العراق
علي الخزاعي / اعلامي وشاعر- العراق

وكان قد تألفت حملة الفنانين الإيرانيين من 24 رسماً كاريكاتيرياً، يحاكي الكارثة الإنسانية التي تعيشها إيران في ظل العقوبات وتفشي "كوفيد-19" الذي يحصد حياة شخص كل عشر دقائق، وحملت الرسومات مضامين بصرية وسياسية قوية، تظهّر الواقع الذي تعيشه إيران اليوم، جرّاء الحصار الاقتصادي الأميركي الظالم من جهة، والحصار الفيروسي الذي يفتك بشعبها من جهة أخرى.

أعمال فنية تهدف إلى القول للعالم أجمع: "لا يمكن أن تبقى صامتاً طويلاً"! حيث أعرب فنانون إيرانيون عن الأزمة التي تعيشها بلادهم بسبب الحصار الأميركي وتفشي فيروس كورونا، من خلال رسومات كاريكاتورية معبّرة.

رمز الخبر 1902978

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 4 =