الحكومة الإيرانية: إدارة "ترامب" تعيش تخبطا واضحا إثر تفشي جائحة كورونا في أميركا

نبَّه المتحدث باسم الحكومة الايرانية "علي ربيعي"، أن ادارة "ترامب" تعيش تخبطا واضحا على اثر الايام الصعبة التي تعيشها أميركا بعد تفشي فيروس كورونا، وقال "ان الادارة الامريكية والرئيس "ترامب" بعد الاخفاقات الدولية لا سبيل لهم سوى التصريحات غير المسؤولة وخلط الاوراق".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن المتحدث باسم الحكومة الايرانية "علي ربيعي" تحدث عن موقف الحكومة بخصوص العراقيل والتهم الامريكية التي توجهها ضد الجمهورية الإسلامية الايرانية، وقال ربيعي : للاسف الشديد في الوقت الذي نحن في اواسط طريق مكافحة كورونا وان شعوب العالم يجب ان تتحد نسمع هكذا تصريحات. فنحن نعتقد انه يجب ان نسير نحو السلام في المنطقة كي يمكننا مواجهة كورونا وان العالم بحاجة الى الامن والاستقرار الفعلي والنفسي كي يمكنه العبور من هذه المرحلة.

وأكد على ضرورة تحرك المنطقة باتجاه السلام لكي يمكن التغلب على كورونا وحاجة العالم الى الامن الحقيقي والروحي من اجتياز هذه الازمة.

وأعرب عن أسفه لان الاميركيين يمارسون التسقيط، "ونحن نعلم ان اميركا تواجه ظروفاً صعبة بعد تفشي فيروس كورونا وبالتأكيد تسعى الحكومة الاميركية لاسيما رئيسها لممارسة التسقيط بهدف حرف الرأي العام عن فشلها في مكافحة "كوفيد 19" وكذلك الهروب من مسؤولياتها الدولية.

واشار الى ان اميركا تتهم الجمهورية الاسلامية الايرانية بانتهاك قرار مجلس الامن بسبب قيامها بخطوة تقليدية لاتشكل أي انتهاك للقوانين  والاعراف الدولية، و"لاشك أنها ستفشل في اثبات هذه التهمة".

وأكد ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعدّ التقدم التكنولوجي في المجالات المدنية والدفاعية المنسجمة مع القوانين الدولية والداخلية في بلدان العالم حقّا أكيداً ولايقبل التساوم.

ووصف اميركا بأنها باتت في المقدمة على صعيد التمييز في تنفيذ القوانين، "لكن تصرفاتها لن تترك أدنى تأثير على عزيمتنا في مواصلة نهجنا القانوني".

ونصح المتحدث باسم الحكومة البلدان الاوروبية اكتساب الدروس والعبر من أحداث الاعوام الماضية وإنهاء منح الاتاوات لهذا المتغطرس وفي هذه الحالة فان العالم سينعم بالامن اثناء اجتياز مرحلة تفشي فيروس كورونا ومابعدها.

/انتهى/

رمز الخبر 1903604

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 4 =