سلطنة عمان: مخططات الاحتلال للضم تعيد المنطقة إلى مربع العنف

اعتبر مجلس محافظ العاصمة الأردنية في بيان له اليوم السبت، أن قيام الكيان الاسرائيلي بضم أجزاء من الضفة الغربية وغور الأردن سينسف اتفاقية السلام الأردنية الإسرائيلية، ويعيد الأوضاع في المنطقة إلى مربع العنف والصدام.

وأشار المجلس في بيانه إلى تصريحات الملك الأردني عبدالله الثاني إلى صحيفة "دير شبيغل" الألمانية، معتبرا أنها دعوة صريحة للعالم أجمع بتحمل مسؤولياته السياسية والأخلاقية تجاه القضية الفلسطينية وحل الدولتين.

ونوه المجلس في بيانه إلى أنه بدون هذه المسؤوليات الأخلاقية والسياسية ستعود المنطقة بأسرها إلى مربع العنف والصراع الذي "لا تحمد عقباه"، بحسب موقع "الرأي".

واعتبر المجلس أن "موقف الأردن يترجم مواقف شعوب الأمتين العربية والإسلامية بكل حكمة وشجاعة واستبسال"، في ظل "صمت عربي مطبق".

وجدد المجلس التأكيد على موقف الأردن والشعب الأردني تجاه القضية الفلسطينية، ووقوف الشعب الأردني خلف قيادته في موقفها من القضية.

ودعا المجلس العالم للاستماع إلى صوت العقل والحكمة في كافة المحافل الدولية، محملا السلطات الإسرائيلية المسؤولية الكاملة تجاه اتفاقية السلام الموقعة بين البلدين، وفتح باب الصراع والعنف والفوضى في المنطقة، بحسب الصحفية.

رمز الخبر 1904164

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 0 =