شمخاني: إيران خضعت لإمتحان صعب في فترة كورونا وخرجت منه مرفوعة الرأس

قال أمين مجلس الامن القومي والسياسة الخارجية علي شمخاني ايران وشعبها والبنى التحتية فيها خرجوا مرفوعي الرأس من أمتحان صعب، مشيرا الى نجاح ايران في احتواء كورونا والأزمات الناتجة عنها.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن أمين مجلس الامن القومي والسياسة الخارجية الادميرال علي شمخاني كتب في حسابه على موقع تويتر: أن الجمهورية الاسلامية والبنى التحتية فيها خرجت مرفوعة الرأس من إمتحان صعب.

وأضاف: الشعب الايراني الكبير خرج مرفوع الرأس كالعادة في الاستعراض الانساني "المودة الإيمانية" ، داعيا المسؤولين في مختلف المناصب الى مواصلة هذه التجربة المباركة في فترة ما بعد كورونا لتقديم المساعدات للمحتاجين.

وأكد شمخاني على استمرار الاجراءات الخاصة بإستعراض "المودة الايمانية".

ويذكر أن استعراض "المودة الايمانية" عبارة عن إجراءات يتم فيها تحشيد الامكانيات والتبرعات الانسانية لإعداد عدد كبير من الحزمات التي تشمل مواد معيشية ضرورة ويتم ايصالها للمحتاجين والمتضررين جراء تفشي كورونا.

رمز الخبر 1904189

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 8 =