وزیر الخارجیة والمغتربین: لبنان یدافع عن ارضه ضد أی عدوان

أکد وزیر الخارجیة والمغتربین ناصیف حتی، یوم الاثنین، أن تاریخ الکیان الصهیوني تاریخ عدوانی مشددا علی ان لبنان یدافع عن ارضه ضد أی عدوان.

وفی تصریح أعلامی، اکد الوزیر ناصیف حتی، التزام لبنان بقرار مجلس الأمن 1701 بکامل مندرجاته، وهو متمسک بعدید قوات الیونیفیل فی جنوب لبنان کما هی وکذلک بمهامها من دون أی تعدیل، مضیفا اننا نعول علی المجتمع الدولی والدور العربی لحفظ أمن لبنان.

وصرح: "سندافع عن أرضنا ضد أی عدوان، وتاریخ إسرائیل فی المنطقة تاریخ عدوانی".

وأفادت مصادر عدة فی وقت سابق من الاثنین بتبادل إطلاق نار وسماع دوی انفجارات فی المنطقة الحدودیة بین لبنان وإسرائیل، فیما أعلن الجیش الصهیونی عن وقوع "حادث أمنی".

وتشهد منطقة الحدود بین لبنان والاراضی المحتلة توترا ملموسا بعد استشهاد أحد أعضاء "حزب الله"؛  الشهید علی کامل محسن، بالغارة التی نفذها الکیان الصهیونی یوم 20 تموز/یولیو واستهدفت محیط مطار دمشق الدولی فی سوریا.

رمز الخبر 1906133

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 6 =