مستشارة سابقة للبیت الأبیض: الولایات المتحدة أصبحت موضع شفقة في العالم

اعتبرت المستشارة السابقة للبیت الأبیض لشؤون روسیا، فیونا هیل، أن العالم في الآونة الأخیرة ینظر وبشکل متزاید إلی الولایات المتحدة، باعتبارها "موضع شفقة".

وقالت هیل، فی حدیث لقناة "CNN"، الثلاثاء: "یجری النظر إلینا بشکل متزاید، بما فی ذلک من قبل حلفائنا، باعتبارنا موضع شفقة، لأنهم مصدومون بمثل هذه الدرجة من الأحداث التی تجری فی داخل بلادنا، وبأکلنا لأنفسنا أحیاء بسبب الانقسامات بیننا".

وأضافت هیل التی کانت شاهد عیان خلال مسائلة الکونغرس بشأن مسألة عزل ترامب: "نحن من یفعل کل ذلک، لیس الروس أو الصینیون أو أحد آخر، نحن من یقوم بذلک بأنفسنا". 

واعتبرت المستشارة السابقة للبیت الأبیض، التی ترکت منصبها یوم 19 یولیو 2019، أنه لن یتم اعتبار الولایات نموذجا فی حال لم تحل مشاکلها الداخلیة.

وتابعت: "ما یقوض بالحقیقة سمعتنا، هو أن الناس یرون ماذا یحصل هنا، فی الولایات المتحدة... التعامل الفاشل مع COVID-19، المشاکل العرقیة، الاستقطاب السیاسی، المسرحیات التی نعرضها علی العالم، کل ذلک یدفع هذا التوجه".

کما شددت هیل علی أنه سیکون من الصعب أن یبقی حلف الناتو علی قید الحیاة فی حال انتخاب الرئیس الأمریکی الحالی، دونالد ترامب، لولایة ثانیة.

المصدر: "CNN" 

رمز الخبر 1907881

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 3 =