أوروبا لم تفِ بوعودها حيال الاتفاق النووي/ عودتنا مشروطة بتنفيذ باقي الدول كامل التزاماتها

نوه رئيس الجمهورية الإسلامية، أنه باستثناء كيان الاحتلال ودولتين في المنطقة فإن دول العالم تدعو إلى عودة الولايات المتحدة الأميركية إلى الاتفاق النووي، مؤكدًا أنه "سننفذ التزاماتنا فور عودة جميع الأطراف لتنفيذ التزاماتها بالاتفاق النووي ورفع العقوبات".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن الرئيس الإيراني حسن روحاني أشار في كلمة له صباح اليوم (الأربعاء)، في اجتماع لمجلس الوزراء، إلى "اننا سنحتفل هذا العام بذكرى انتصار الثورة الإسلامية بخصوصية مختلفة، فهذه الذكرى التي ستحل بعد أيام تتزامن مع انتصارنا على الحرب الاقتصادية التي أُريد منها اركاع إيران، فمع كل الصعوبات التي واجهها الشعب الإيراني فأنه لم ينسى أهدافه الدينية والوطنية العليا".

وأشار إلى أن العالم وفي موقف موحد يطالب امريكا بالعودة الى التزاماتها ، وقد اعلنا على الفور اننا سنعود لتنفيذ التزاماتنا متى ماعادت الاطراف المقابلة الى الالتزام بالاتفاق النووي والقرار الأممي 2231.

وتطرق روحاني الى مناسبة ذكرى انتصار الثورة الإسلامية وايام عشرة الفجر التي تبدأ يوم الأحد القادم ، وقال : أن الثورة الإسلامية بقيادة الأمام الخميني الراحل انتصرت في وقت كانت فيه امريكا وأوروبا تريدان بقاء نظام الشاه المقبور .

وأعتبر روحاني أن انتصار الثورة جاء في ظل روح التضحية والفداء وثقة الشعب بالأمام الراحل ، مضيفا : إننا لن ننهزم مادام راي الشعب هو الحاسم وهو المعيار.

وتابع روحاني قائلا : اذا كانت الاحتفالات بذكرى انتصار الثورة تختلف في شكلها عن السنوات السابقة بسبب تداعيات انتشار فيروس كورونا ، فأنها تختلف ايضا عن السنوات الماضية بخصوصية اخرى وهي انها تتزامن مع انتصارنا في الحرب الاقتصادية وان اولئك الذين ارادوا اركاعنا عن طريق الارهاب الاقتصادي لم يعودوا موجودين اليوم./انتهى

رمز الخبر 1911378

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 7 =