البيت الأبيض يعلن عن بدء اتصالات دبلوماسية غير مباشرة مع إيران عبر الأوروبيين

أعلن مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض جيك سوليفان الجمعة إن الولايات المتحدة وإيران بدأتا اتصالات دبلوماسية غير مباشرة من خلال أوروبيين وآخرين ينقلون رسائل عن الكيفية التي يمكن بها استئناف الالتزام بالاتفاق النووي المبرم عام 2015.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه أوضح سوليفان للصحافيين: "الدبلوماسية مع إيران مستمرة، لكن ليست بطريقة مباشرة في الوقت الراهن".

وتابع: "هناك قنوات اتصال عن طريق الأوروبيين وآخرين تمكننا من أن نوضح للإيرانيين موقفنا فيما يخص منهج الالتزام مقابل الامتثال للاتفاق وأن نستمع إلى موقفهم (هم أيضا)".

وأضاف سوليفان: "عند هذه المرحلة ننتظر أن نسمع أكثر من الإيرانيين عن الطريقة التي يرغبون من خلالها في المضي قدما. ولن يكون ذلك سهلا لكننا نؤمن بأننا نمر الآن بعملية دبلوماسية وأنه يمكننا المضي قدما وأن نضمن في نهاية المطاف تحقيق هدفنا، وهو أن نمنع إيران من الحصول على سلاح نووي من خلال الدبلوماسية" على حد زعمه.

وتؤكد ايران  ان استئناف المفاوضات النووية رهن برفع الحظر الاميركي بشكل كامل وعدم إضافة مواضيع أخرى لبنوده وشددت على أن الالتزام بالاتفاق النووي يعني عدم إضافة كلمة واحدة للاتفاق وعدم حذف أيّة كلمة منه.

رمز الخبر 1912642

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 8 =