وثيقة تعاون بين ايران والعراق مدتها 5 سنوات / لدينا خارطة طريق للتعاون

قال وزير التعاون والعمل والرفاه الاجتماعي "محمد شريعتمداري"، اليوم الاحد، خلال لقائه وزير المالية العراقي "على عبد الامير علاوي"، ان إيران تسعى إلى اقامة تعاون ثنائي من خلال إقامة مشاريع مشتركة في شكل وثيقة طويلة الأمد مدتها 5 سنوات مع العراق".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن وزير التعاون والعمل والرفاه الاجتماعي "محمد شريعتمداري"، التقى اليوم الاحد في بغداد، بوزير المالية العراقي "على عبد الامير علاوي"، وقال ان إيران تسعى إلى اقامة تعاون ثنائي من خلال إقامة مشاريع مشتركة في شكل وثيقة طويلة الأمد مدتها 5 سنوات مع العراق، ولدينا خارطة طريق للتعاون.

وفي إشارة إلى تسمية قائد الثورة هذا العام بالإنتاج والدعم والردع، قال: "إن فتح أسواق التصدير الإيرانية وخاصة الى الدول المجاورة هو أحد السياسات المهمة لوزارة التعاون والعمل والشؤون الاجتماعية، والرفاه لهذا العام"، ان تطوير علاقات العمل بين البلدين شيء اساسي ولا بدّ منه.

وذكر شريعتمداري أن توقيع وثيقة مدتها خمس سنوات مع وزارة العمل العراقية كان على جدول أعمال الجانب الإيراني لبعض الوقت. وأعلن الانتهاء من هذه الوثيقة وأضاف: سيتم متابعة التعاون الثنائي بين طهران وبغداد في شكل هذه الوثيقة.

أعلن وزير العمل والرعاية الاجتماعية والرفاه أن تبادل التجارة وفرص العمل هي الخطة القادمة التي سيتم طرحها خلال الزياره القادمة إلى العراق، وأعلن عن جهود للنشاط الاقتصادي بالإضافة إلى توسيع العلاقات في مجال التعاون والعمل والتفاوض بشأن التأمينات الاجتماعية. 

ونوّه في هذا اللقاء بالقواسم المشتركة الكثيرة واسس حسن الجوار بين البلدين؛ مؤكدا على استعداد طهران لتقاسم تجاربها، لاسيما في المجالات المتعلقة بالعمل والرفاه الاجتماعي مع بغداد.

الى ذلك، اشار وزير المالية العراقي الى "التجارب الجيدة والقيمة"، التي تتمتع بها ايران في شتى المجالات وخاصة تطوير وتدريب الموارد البشرية؛ مرحبا بالاستفادة من هذه الخبرات بهدف النمو والازدهار والنهوض بالاقتصاد العراقي.

على صعيد اخر، تطرق علاوي الى الديون العراقية المستحقة قبال استيراد الغاز والكهرباء من ايران؛ مؤكدا بانه سيتم تسديد هذه الديون قريبا.

واستعرض الجانبان الايراني والعراقي في هذا اللقاء، سبل تعزيز التعاون الثنائي في مجال تبادل المعلومات والضمان الاجتماعي والجمارك، الى جانب توقيع مذكرة تفاهم حول "تجنب الضرائب المضاعفة" بين البلدين.

يذكر ان وزير التعاون والعمل والرفاه الاجتماعي (الايراني)، توجه امس السبت الى العراق؛ في زيارة رسمية يجري خلالها  محادثات مع كبار المسؤولين العراقيين فيما يخص القضايا المشتركة وتنمية العلاقات الثنائية الشاملة ولاسيما المجالات ذات الصلة بهذه الوزارة./انتهى/

رمز الخبر 1913465

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha