جبهات المقاومة اصبحت اليوم قوة مؤثرة وفعالة في ساحات المواجهة

قال وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة، العميد امير حاتمي، ان جبهات المقاومة في ايران وسوريا والعراق ولبنان واليمن وغيرها، تشكل اليوم قوة مؤثرة يحسب لها في ساحات المواجهة والانتصارات ضد امريكا والكيان الصهيوني.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة "العميد امير حاتمي" قال: "ان جبهات المقاومة في ايران وسوريا والعراق ولبنان واليمن وغيرها، تشكل اليوم قوة مؤثرة يحسب لها في ساحات المواجهة والانتصارات ضد امريكا والكيان الصهيوني". 

واتى ذلك في تصريح ادلى به العميد حاتمي اليوم الاحد خلال مراسم تابين الشهيد "اللواء سيد محمد حجازي"؛ منوها بان هذا الشهيد العظيم وهب نفسه طوال حياته المباركة لخدمة الاسلام والثورة الاسلامية وقوات التعبئة الشعبية ومحور المقاومة.واكد انه لولا قيادة الشهيد الحاج قاسم سليماني والشهيد حجازي في سوريا ومحور المقاومة، لتمكنت امريكا عبر حروب الانابة التي شنتها باستخدام الجماعات الارهابية من اقتلاع جذور الاسلام والثورة الاسلامية في المنطقة.

ووجه العميد حاتمي خطابه الى شباب الوطن، قائلا : ان شبابنا اليوم لديهم الكثير من القدوات مثل الشهيد سليماني والشهيد صياد شيرازي والشهيد حجازي، الذين ينبغي التاسي بهؤلاء الابرار و وضع تعاليمهم السامية نصب الحياة، ولفت بان اللواء الشهيد حجازي، قام بدور بارز جدا في مجال تشكيل وتدريب القوات المدافعة عن المراقد المقدسة وايضا الانتصارات التي تحققت خلال الفترة الاخيرة في ساحات القتال ضد خندق الشرك والنفاق؛ مؤكدا ان نهج هؤلاء الشهداء سيتواصل بكل اقتدار.

وشدد وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة بالقول، انه ينبغي على الكيان الصهيوني واعداء الثورة الاسلامية ان يتفهموا بان القوات المضحية لدى الجيش والحرس الثوري ماضية تحت راية الولي الفقيه ورهن اشارته في سياق الدفاع عن الشعب والاسلام وستواصل مسيرة الشهداء كيد واحدة لمواجهة نظام الهيمنة في العالم.

/انتهى/

رمز الخبر 1913904

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 6 =