اللواء سلامي : نظام العدو الصهيوني الأمني مجرد فقاعة وانفجرت

اعتبر قائد الحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي أن "الانفجار الكبير في مصنع محركات المضادات الدفاعية والصواريخ حاملة الأقمار الصناعية في الكيان الصهيوني أثبت هشاشة النظام الأمني هناك".

و افادت وکالة مهر للانباء بانه وفي تصريح للتلفزيون الرسمي الإيراني، وصف اللواء سلامي النظام الأمني للكيان الصيهوني بأنه "مجرد فقاعة وانفجرت".

وأضاف أن "الانفجار الكبير في مصنع محركات المضادات الدفاعية والصواريخ حاملة الأقمار الصناعية مؤخرا في "إسرائيل"، أثبت هشاشة النظام الأمني لديهم".

وأشار إلى أن "إسرائيل" باتت هشة في نظامها الأمني ولا يمكن للولايات المتحدة الأمريكية تقديم أي مساعدة لها لتعزيز أمنها".

وقال: "انفجار مصفاة حيفا وتسرب الأمونياك وتعرض ثمانين شركة إسرائيلية لهجمات سيبرانية والانفجار قرب مطار بن غوريون ومقتل جواسيس إسرائيليين في أربيل بالعراق وسقوط صاروخ قرب مفاعل ديمونا، أثبت هشاشة النظام الأمني ونظام القبة الحديدية في إسرائيل".

وأكد أن "أول ضربة تتعرض لها إسرائيل ستكون آخر ضربة، وأن أي إجراء تكتيكي ضدها سيؤدي إلى إلحاق هزيمة استراتيجية بها"، مضيفا: "عملية عسكرية واحدة يمكن أن تؤدي إلى انهيار إسرائيل".

وعن تعامل إسرائيل مع الصاروخ الذي سقط قرب مفاعل ديمونا، اعتبر اللواء سلامي أن الأمر "كان مضحكا وأثبت ضعف منظومة إسرائيل الدفاعية".

وأضاف: "المنظومات الدفاعية الإسرائيلية لم تتمكن من التصدي للصاروخ على الرغم من عبوره مسافة طويلة".

وأشار إلى أن "إسرائيل تتعرض للانهيار من الداخل، وأركانها الداخلية باتت هشة سياسيا واجتماعيا واقتصاديا".

وعن الملاحة البحرية الإسرائيلية، قال إنه "خلال الشهرين الماضيين ثبت ضعف هذه الملاحة في كافة نقاط العالم".

وأردف: "یمكن تعطيل التجارة البحرية الإسرائيلية بسهولة".

* واشنطن غير قادرة على إنقاذ السعودية من الهزيمة في اليمن

واعتبر قائد حرس الثورة الإسلامية اللواء حسين سلامي أن "الولايات المتحدة الأمريكية غير قادرة على اتخاذ أي خطوة لإنقاذ السعودية من هزيمة واضحة في اليمن".

وقال سلامي: "لا يمكن للولايات المتحدة الحيلولة دون هزيمة السعودية في مواجهة اليمن"، مشيرا إلى أنها "مضطرة لمغادرة المنطقة تدريجيا".

وأضاف أن "أمريكا غير قادرة على اتخاذ أي خطوة لإنقاذ السعودية من هزيمة واضحة في اليمن".

ولفت إلى أن "المنظومات الدفاعية في السعودية غير قادرة على التصدي للصواريخ والطائرات المسيرة التي يطلقها القوات اليمنية".

وأضاف أن "تقديرات الجيش الأمريكي حول قدرات إيران العسكرية صحيحة، وقلقه في محله".

* ميزان القوى يميل لصالح الشعب اليمني وجبهة المقاومة

وقال سلامي إن "الولايات المتحدة تدرك قوة إيران، ونحن متطورون في صناعة الطائرات المسيرة وبقية المجالات العسكرية".

وأشار إلى أن "دقة الطائرات المسيرة الهجومية الإيرانية باتت عالية جدا وهي تتمتع بمديات طويلة".

وأضاف أن "تقديرات قائد القيادة الوسطى في الجيش الأمريكي الجنرال كينث ماكينزي حول قدرات إيران العسكرية صحيحة، وقلقه في محله".

واعتبر أن "الولايات المتحدة لم تعد قادرة كالسابق على التدخل في المنطقة ولم تعد تحقق فيها أي انتصارات سياسية".

وأكد قائد الحرس الثوري أن الأنظمة الدفاعية السعودية "غير قادرة" على استهداف الصواريخ والطائرات المسيرة اليمنية.

وتابع أن "ميزان القوى يميل لصالح الشعب اليمني وجبهة المقاومة في العراق وسوريا ولبنان وأفغانستان باتت أقوى".

وأضاف أن "الولايات المتحدة لا يمكنها منع هزيمة السعودية من قبل مجاهدي اليمن، وهي مجبرة على ترك المنطقة تدريجيًا".

gmail sharing button
رمز الخبر 1914186

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 4 =