حزب الله يبارك للشعب الفلسطيني الانتصار في معركة ‏سيف القدس

بارك حزب الله الشعب الفلسطيني البطل الذي حقق الإنتصار في معركة سيف القدس نصرة للمسجد الأقصى.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه جاء في بيان حزب الله:

يبارك حزب الله للشعب الفلسطيني البطل ومقاومته الباسلة الانتصار التاريخي الكبير الذي حققته ‏معركة ‏سيف القدس على العدو الصهيوني ويوجه التحية بالخصوص الى المجاهدين المقاومين والى ‏الشهداء ‏والجرحى وعائلاتهم الشريفة المحتسبة ويتقدم بالتبريك الى قيادة فصائل المقاومة الفلسطينية الذين ‏كانوا ‏اهلا لهذه المعركة بالانتصار للقدس الشريف والمسجد الاقصى ودماء الشهداء وأوفياء للأمانة ‏التاريخية ‏التي حملهم أياها الشعب الفلسطيني وكافة الأحرار والمظلومين في العالم.‏

لقد كسرت المقاومة في هذه الجولة البطولية من المواجهة معادلات قديمة عمل العدو على تثبيتها ‏بالحديد ‏والنار والمجازر وأنشأت المقاومة قواعد جديدة سوف تمهد للإنتصار الكبير القادم، وأعادت الحياة ‏إلى ‏القضية الفلسطينية مجددا وباتت املا للشعوب المستضعفة على مستوى العالم، وسوف يكون لهذا ‏الانتصار ‏الذي تحقق اليوم، إنعكاسات إستراتيجيّة وسياسيّة وثقافيّة بالغة الأهميّة على مستقبل الصراع في ‏المنطقة.‏

لقد أكد الشعب الفلسطيني وقواه الحية وكافة دول محور المقاومة وشعوبها والقوى السياسية والشعبية ‏التي ‏أزرته على مستوى العالم ان هذه الغدة السرطانيّة الإجراميّة "إسرائيل" أوهن من بيت العنكبوت، ‏وأن فيها ‏من الضعف والتصدعات ما يجعل التحرير الكامل من البحر الى النهر مشروعا قريب المنال ‏وإن القدس أقرب ‏الى الحرية من أي زمن مضى بعدما سقطت في هذه المعركة اوهام السلام المزعوم ‏والحل السياسي وصفقة القرن ‏الخيانية ومعها التطبيع المشبوه والمطبّعون المشبوهون وأثبتت أن يد ‏المقاومة هي العليا ويد العدو هي ‏السفلى على طريق النصر والحرية والكرامة. ‏

إننا في حزب الله نعبّر عن عظيم إعتزازنا بإنتصاركم التاريخي الكبير والذي نرى فيه إنتصار كل ‏المقاومين والشرفاء والاحرار ونُكبر فيكم تألق القادة وشموخ المقاتلين ومجد الشهداء وصبر العائلات ‏الشريفة وصلابة الجرحى وروح الصمود العالية عند أفراد شعبكم المظلوم رجالاً ونساءً، صغارا وكبارا.‏

يا شعب فلسطين الأبي ويا مقاومتها العظيمة الباسلة لقد صنعتم عند فجر هذا اليوم فجرا جديدا للأمة ‏والمقدسات لن يكون بعده إلا التحرير بإذن الله. ‏
/انتهى/

رمز الخبر 1914638

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 4 =