تصريح الامين العام للناتو مضلل ومنحرف عن الواقع وغير مسؤول

اصدرت سفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية في بروكسل الاثنين بيانا شديد اللهجة ادانت فيه تصريحات امين عام حلف الناتو ينس ستولتنبرغ المعادية لايران خلال لقائه مع وزير الخارجية ورئيس الوزراء بالتناوب في الكيان الصهيوني يائير لابيد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه ورد في البيان الصادر عن السفارة الايرانية بهذا الشأن: إنه بالاضافة الى وقاحة هذا التصريح فان الوقوف بحد ذاته الى جانب مسؤول في كيان لم ينضم الى معاهدة حظر الانتشار النووي واي اتفاق دولي بشأن نزع الاسلحة لا يدعم مزاعم الامين العام للناتو.

ووصف البيان تصريح الامين العام للناتو بالمضلل والمنحرف عن الواقع وغير المسؤول فضلا عن عدم صلته بالموضوع واضاف: ان ايران عضو ملتزم بمعاهدتي حظر الاسلحة النووية وحظر الاسلحة البيولوجية وتنفذهما بشكل كامل.

واكدت السفارة الايرانية ان وقوف الامين العام للناتو الى جانب مسؤول في كيان ينتهك القوانين الدولية وحقوق الانسان الابتدائية الى جانب استهزائه بمعاهدة حظر الانتشار النووي وآليات نزع الاسلحة هو بمثابة مهزلة مريرة لا يمكن وصفها.

/انتهى/

رمز الخبر 1916062

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 6 =