مؤامرة العدو في سنة 2018 استهدفت الاقتصاد الإيراني وباءت بالفشل

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن مؤامرة العدو سعت الى تقويض الاقتصاد الإيراني وباءت بالفشل في سنة 2018"، منوها أن "الحرب الاقتصادية وجائحة كورونا علمتنا الاعتماد على ذاتنا فقط وبتوظيف الامكانيات والمقومات المحلية".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه اعتبر روحاني لدى اجتماعه واعضاء حكومته مع قائد الثورة الاسلامية اليوم الاربعاء، أن النمو الاقتصادي وانخفاض التضخم من أهم انجازات الحكومة خلال فترة 2014 حتى 2017، مؤكدا أن مؤامرة العدو الرامية لانهيار الاقتصاد والبلاد واجهت الفشل في سنة 2018 في اشارة الى انسحاب اميركا واعادة فرض الحظر.

وأشار روحاني الى أهم انجازات الحكومة في غضون ولايتيه الرئاسيتين 2014 – 2021 ، منها زيادة استخراج النفط في حقول النفط والغاز المشتركة، وزيادة الانتاج الزراعي، وتوسعة سكك الحديد وزيادة حجم أسرة المستشفيات.

وبيّن أن الحرب الاقتصادية وجائحة كورونا علمتنا الاعتماد على ذاتنا فقط وبتوظيف الامكانيات والمقومات المحلية، حيث إن لم يساعدنا أحد باستثناء انفتاح بسيط بعد ما شهدوا قدرة ايران في انتاج لقاح كورونا.

/انتهى/

رمز الخبر 1916509

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =