طهران تسعى لرفع الحظر ولن تتراجع عن مصالح الشعب الإيراني في المفاوضات

قال الرئيس الإيراني في أول مقابلة متلفزة ان طهران تسعى لرفع الحظر ولن تتراجع عن مصالح الشعب الإيراني في المفاوضات.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال الرئيس الإيراني السيد ابراهيم رئيسي في اول مقابلة متلفزة منذ بداية عمل الحكومة، كانت قضية مواجهة فيروس كورونا من أولويات الحكومة وللسيطرة على هذا المرض من الضروري القيام بحركة ثورية وعقلانية.

وقال رئيسي منذ البداية كنا مهتمين بالإنتاج المحلي للقاحات، وعمل علماء إيرانيون جيدًا في مختلف المؤسسات وكان احد برنامج الحكومة دعم الإنتاج المحلي للقاحات ولكن حسب الاحصائيات استنتجنا أن الإنتاج المحلي للقاح لا يكفي ونحن بحاجة إلى 100 مليون لقاح حتى نتمكن من اتخاذ الخطوة الصحيحة.

كما اضاف رئيسي ان قضية افغانستان اثبتت ان اميركا لم يكن حضورها مساعدا في توفير الامن واضاف : افغانستان تعتبر جرحا عميقا بسبب الظلم الذي مارسته اميركا والدول الغربية فيها .

وأكد رئيسي أن لدينا اليوم أكثر من ثلاثة ملايين لاجئ أفغاني، وحل هذه الازمة هي إقامة حكومة في هذا البلد مع تصويت الشعب الافغاني.

كما قال لن نتردد في التفاوض في اشارة الى موضوع المفاوضات لرفع العقوبات لكننا لا نقبل التفاوض بالضغط والتهديد.

ولفت رئيسي إلى أن "ممارسة الضغوط والتهديدات والحظر لا تتطابق مع مبدأ الحوار"، مؤكدا أن طهران تسعى لرفع الحظر "ولن تتراجع عن مصالح الشعب الإيراني في المفاوضات".

وشدد الرئيس الإيراني على أن بلاده مستعدة لإجراء محادثات نووية "لكن ليس تحت ضغط غربي".

/انتهى/

رمز الخبر 1917614

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 2 =