لا صحة لعودة شركتي ال جي وسامسونغ الكوريتين الى ايران

أعلن رئيس الغرفة التجارية المشتركة بين ايران وكوريا الجنوبية، يوم الاحد، ان كوريا الجنوبية تسعى لإعادة ارصدة ايران المجمدة لديها، نافيا صحة عودة اثنين من الشركات الكورية الجنوبية لصناعة الادوات المنزلية الى ايران.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه حول عودة شركتي ال جي وسامسونغ الكوريتين الى ايران، قال حسين تنهائي: هكذا خبر لا صحة له، وان نشر هذه الاخبار الكاذبة تم بواسطة بعض الشركات الداخلية لانتاج الادوات المنزلية.
وأضاف: خلال الاتصال الهاتفي الذي اجراه مسؤولو وزارة خارجيتنا مع سفير كوريا الجنوبية، تبين ان خبر عودة اثنين من الشركات الكورية لانتاج الادوات المنزلية الى ايران، لا صحة له.
وأشار الى وجود 7 مليارات دولار من الارصدة الايرانية المجمدة لدى كوريا الجنوبية، وقال: بالطبع ان كوريا الجنوبية اتخذت اجراءات، وتمارس مشاورات مع المسؤولين الاميركان للحصول على استثناء بإلغاء الحظر لإيجاد الارضية للإفراج عن الارصدة الايرانية في كوريا الجنوبية، لتعود هذه الاموال الى ايران.
وأردف: ان طلب ايران بالدرجة الاولى يتمثل في إعادة هذه الاموال بشكل نقدي، ولكن اذا لم يتحقق هذا الامر، ففي الدرجة الثانية تطلب ايران باستيراد المواد الاولية والمعدات والمكائن وتسديد ثمنها من الارصدة المجمدة لدى كوريا الجنوبية.
ونفى ان يكون موضوع استيراد اللقاحات وتسديد ثمنها من الارصدة المجمدة مطروحا للنقاش، لان ثمن اللقاحات هو اقل بكثير من حجم الارصدة المجمدة.
/انتهى/

رمز الخبر 1917658

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 0 =