خطيب زادة يدين تدخلات الولايات المتحدة الامريكية في كوبا

أدان المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية التدخل الأمريكي الواضح في الشؤون الداخلية للدول المستقلة بما في ذلك كوبا، وقال إن امريكا باعتبارها داعمة للاضطرابات تتدخل علانية في الشؤون الكوبية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أدان المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة المخطط الأمريكي لإطلاق اضطرابات عالمية والتدخل الواضح في الشؤون الداخلية للدول المستقلة بما في ذلك كوبا، ودعا إلى الإنهاء الفوري للعقوبات المالية والاقتصادية من قبل الولايات المتحدة الامريكية على كوبا.

وأضاف: "هذه العقوبات تم فرضها بهدف خلق حالة من عدم الرضا بين الشعب. والولايات المتحدة السبب الرئيسي لمشاكل المعيشية للشعب الكوبي ولكن تظهر وكانها داعمة للاضطرابات في هذا البلد ومن هذا الطريق تتدخل علانية بالشؤون الداخلية لجمهورية كوبا .

وأشار المتحدث باسم وزارة الخارجية إن جمهورية الإسلامية الايرانية في إطار مواقفها المبدئية، تعلن تضامنها مع كوبا وتدين العقوبات الأمريكية غير القانونية والتي تعد السبب الرئيسي والمهم في الصعوبات المعيشية والاقتصادية للشعب الكوبي. واذا كانت الولايات المتحدة صادقة في دعمها للشعب الكوبي من المفترض ان تنهي العقوبات الاقتصادية والمالية غير المشروعة ضد كوبا والتي استمرت لأكثر من ستة عقود.

وقال من خلال الإدارة والتفاعل بين الحكومة والشعب الكوبي تتهيا الارضية لحل مشاكل كوبا. وشتفشل أوهام المتدخلين في الشؤون الداخلية الكوبية لزعزعة أمنها كما نرى بوضوح فشل الإجراءات المزعزعة للاستقرار التي تقوم بها الولايات المتحدة في الأيام الأخيرة.

/انتهى/

رمز الخبر 1919760

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 3 =