قائد الثورة: نتوقع من العالم أن ينزل بشكل صريح إلى ميدان العمل السياسي لمواجهة الجرائم الصهيونية

إلتقى أمير قطر "الشيخ تميم بن حمد آل ثاني" والوفد المرافق له، عصر اليوم (الخميس) مع قائد الثورة الإسلامية "آية الله العظمى السيد علي الخامنئي".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه ووصل أمير قطر إلى طهران، ظهر اليوم الخميس؛ حيث كان في إستقباله النائب الأول لرئيس الجمهورية "محمد مخبر".

ويرافق الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، يرافقه وفد سياسي وإقتصادي رفيع المستوى، خلال زيارته الحالية للجمهورية الإسلامية. وتأتي زيارة أمير قطر الحالية لطهران، رداً على زيارة "آية الله رئيسي" قبل 3 أشهر إلى الدوحة؛ وسيتم خلالها مناقشة العديد من الملفات ذات الإهتمام المشترك بين البلدين.

وأشار سماحته الى استمرار جرائم الكيان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني ، وقال: نتوقع من العالم العربي ان ينزل بشكل صريح الى ميدان العمل السياسي لمواجهة الجرائم الصهيونية.

وإعتبر آية الله الخامنئي متانة العلاقات الإيرانية القطرية واستقرارها يصب بمصلحة البلدين، وأضاف: المستوى الحالي للعلاقات الاقتصادية بين البلدين متدنٍ للغاية وينبغي مضاعفته، كما ان هناك مجال لمزيد من تبادل وجهات النظر حول القضايا السياسية، ونأمل أن تكون هذه الزيارة منطلقا جديدا لتوسيع التعاون الثنائي.

وأيد قائد الثورة الإسلامية، كلام أمير قطر في إدانة جرائم الكيان الصهيوني، واصفا قمع الصهاينة الأشرار لعدة عقود ضد الشعب الفلسطيني بأنه واقع مرير وضربة للعالم الإسلامي والعالم.

وأضاف: في مواجهة هذه الجرائم، تتوقع الجمهورية الإسلامية الايرانية أن ينزل العالم العربي الى ميدان العمل السياسي بشكل صريح.

وكان امير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني قد وصل اليوم الخميس الى طهران على رأس وفد رفيع المستوى في زيارة رسمية للجمهورية الاسلامية الايرانية.

وأقام الرئيس الايراني مراسم استقبال رسمية لامير قطر في مجمع سعد آباد الثقافي. ثم عقدت جولة مباحثات بين الرئيس الايراني وامير قطر اعقبها مؤتمر صحفي مشترك./انتهى/

رمز الخبر 1923694

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =