رئيسي: تعاون الدول المستقلة يحيد جهود نظام الهيمنة لمنع التقدم

قال الرئيس الايراني في إشارة إلى نهج طهران في مجال تطوير العلاقات مع الدول الأفريقية ان هناك إمكانية لتوسيع تعاون إيران مع زيمبابوي في مختلف القطاعات، بما في ذلك الطاقة والتعدين والزراعة والتكنولوجيا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أكد الرئيس الايراني سيد إبراهيم رئيسي، عقب خطط اليوم الرابع من رحلته إلى نيويورك، في لقاء مع رئيس زيمبابوي إيمرسون منانجاجوا، على تفعيل اللجنة المشتركة للتعاون بين البلدين.

 وفي إشارة إلى نهج الحكومة في تطوير العلاقات مع الدول الأفريقية، أضاف رئيسي: هناك إمكانية لتوسيع التعاون مع زيمبابوي في مختلف القطاعات، بما في ذلك الطاقة والتعدين والزراعة والتكنولوجيا.

وشدد الرئيس الايراني على تسريع تفعيل اللجنة المشتركة للتعاون بين البلدين، مشيرا إلى أن تعاون الدول المستقلة سيحيد جهود نظام الهيمنة لمنع التقدم.

وفي هذا الاجتماع، أكد رئيس زيمبابوي على العديد من مجالات التعاون مع إيران وقال: إن وجود الشركات الإيرانية في القطاع الزراعي، بما في ذلك التصدير والاستيراد، وزراعة الحبوب والمنتجات البستانية خارج الحدود الإقليمية، فرصة جيدة للتعاون بين البلدين.

وفي إشارة إلى ذكرياته الطيبة من رحلاته السابقة إلى إيران، أضاف رئيس زيمبابوي: كلا البلدين كانا هدفا لضغائن الإمبريالية، لذلك نحن بحاجة إلى تعاون أوثق مع الجمهورية  الإسلامية الايرانية.

/انتهى/ 

رمز الخبر 1926691

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha