ثلث الجنود الاميركيين العائدين من العراق يعانون من مشاكل نفسيه

اشارت دراسه نشرت بالولايات المتحده الي ان حوالي ثلث الجنود الاميركيين العائدين من العراق يحتاجون الي استشاره من اداره الخدمات الصحيه النفسيه و1,19% منهم يعانون من اضطرابات نفسيه.

 وافادت وكاله مهر للانباء نقلا عن الصحافه الفرنسيه ان الدراسه التي نشرت في مجله "جرنال اوف ذي اميركان ميديكال اسوسيشن " اليوم الاربعاء اكدت ان هذه النسبه تبلغ 3,11% بين الجنود العائدين من افغانستان و5,8% من الجنود العائدين من مناطق اخري  .
 وتناولت الدراسه 303905 جنود بينهم 222620 عادوا من العراق و16318من افغانستان و64967 من مناطق اخري مثل كوسوفو او البوسنه , بعد عام من عودتهم  .
 وبعيد اندلاع الحرب في العراق في 2003, فرضت وزاره الدفاع الاميركيه (البنتاغون) علي العسكريين العائدين من مناطق حرب الرد علي اسئله في استماره لتقييم وضعهم النفسي والنظر في امكانيه تقديم مساعده طبيه لهم لتخفيف اي مشاكل نفسيه قد يعانون منها علي الامد الطويل  .
 وقال الطبيب " تشارلز هوغ " من معهد " والتر ريد " للابحاث التابع لسلاح البر في سيلفر سبريغ في ولايه ميريلاند (شرق ) ان الصدمات الناجمه عن الحروب كانت في النزاعات السابقه تدرس بعد مرور سنوات  ".
 واوضح هذا الطبيب الذي قاد التحقيق " نعالج المساله بطريقه مختلفه في هذه الحرب وآمل ان تكون نسبه المصابين بصدمات نفسيه ناجمه عن المعارك اقل من تلك التي سجلت في الحروب السابقه " . / انتهي/
 

رمز الخبر 297103

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =