رئيس مجلس الشوري الاسلامي: لن نتخلي عن حقوقنا النوويه السلميه قيد انمله

اعلن رئيس مجلس الشوري الاسلامي " غلام علي حداد عادل " ان ايران لن تتخلي عن حقوقها النوويه السلميه قيد انمله وذلك في حديث للصحفيين اليوم السبت.

 وافادت وكاله مهر للانباء ان رئيس مجلس الشوري الاسلامي " غلام علي حدادعادل" اكد استعداد الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه لمواصله الحوار بشان برنامجها النووي السلمي موضحا في الوقت ذاته ان طهران لن تستسلم امام الظلم ابدا.
 وبشان الاصرار الروسي والاوروبي علي تعليق ايران تخصيب اليورانيوم شدد " حداد عادل " علي ان طهران ستبذل قصاري جهودها من اجل الحصول علي حقوق الشعب الايراني في استخدام التقنيه النوويه لاغراض سلميه بحته.
 واعتبر رئيس المجلس المشروع الروسي نوعا من اقتراح المشاركه في تخصيب اليورانيوم مشيرا الي المحادثات التي اجراها امين المجلس الاعلي للامن القومي " علي لاريجاني " في موسكو واكد ان زياره الاخير كانت تهدف لانجاح هذا المشروع.
 وشدد " حداد عادل " علي ان الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه تستخدم كل امكاناتها من اجل بناء جسور الثقه موضحا ان المسوولين الايرانيين يجمعون علي دعمهم للاقتراح الذي طرحه الرئيس " محمود احمدي نجاد " بشان مشاركه الدول الاخري في تخصيب اليورانيوم لاثبات حسن نوايا ايران. / انتهي/

 

رمز الخبر 298540

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 3 =