سحب القوات البريطانية والاميركية من العراق مطلع 2007

كتبت صحيفتان بريطانيتان تصدران اليوم الاحد ان قوات التحالف البريطانية والاميركية المنتشرة في العراق ستنسحب مطلع العام 2007 ميلادي .

 وأفادت وكالة مهر للانباء نقلا عن وكالة الصحافة الفرنسية ان صحيفتي صانداي تلغراف وصانداي ميرور نقلتا عن مصادر رفيعة المستوى في الجيش البريطاني تاكيدها هذا الانسحاب , معتبرة ان لندن وواشنطن توصلتا الى نتيجة مفادها ان البقاء في العراق لا يمكن الا ان يؤدي الي زيادة الوضع خطورة .
 واضافت المصادر ان الشرط الوحيد لبقاء القوات البريطانية - حوالي ثمانية الاف منتشرين في المحافظات الجنوبية - والاميركية (136 الفا), هو تصاعد العنف الذي يؤدي الى حرب اهلية .
 ورفض متحدث باسم وزارة الدفاع البريطانية هذه التصريحات , موضحا ان الحكومة البريطانية لم تغير موقفها بالنسبة الى الموقف الذي اعلنه رسميا وزير الدفاع جون ريد في السابع من شباط / فبراير .
 وكان ريد اعلن آنذاك ان " الوقت يقترب " لبدء انسحاب قوات التحالف من العراق , لكنه لم يكشف عن تواريخ محددة .
 وقال ان قرارا يمكن ان يتخذ " فور توافر الظروف الملائمة " لهذا الانسحاب .
 وكانت صحيفة الاندبندنت البريطانية ذكرت مطلع شباط / فبراير ان لندن ستباشر انسحابا جزئيا لقواتها في الاشهر الاربعة المقبلة , على ان تسحب حوالي الفين في نهاية السنة , الا ان مسؤولين في وزارة الدفاع سارعوا الى
نفي هذه المعلومات ./انتهى/
رمز الخبر 298787

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 15 =