آيه الله رفسنجاني: العالم الاسلامي بحاجه الي مرحله جديده من التعاون المشترك

اكد رئيس مجمع تشخيص مصلحه النظام " اكبر هاشمي رفسنجاني " ان العالم الاسلامي بحاجه لمرحله جديده من التعاون المشترك وذلك لدي استقباله " سعد مجبر " المبعوث الخاص للرئيس الليبي .

وافادت وكاله مهر للانباء ان رئيس مجمع تشخيص مصلحه النظام اعلن ذلك اليوم الاثنين لدي استقباله المبعوث الخاص للرئيس الليبي مشيرا الي الاوضاع الحساسه للغايه التي تشهدها منطقه الشرق الاوسط في الوقت الحاضر وراي ان متابعه القضايا السلبيه في هذا الوقت قرار غير سليم.
 وشدد " هاشمي رفسنجاني " علي ضروره سياده المنطق الحكيم في العلاقات بين الدول الاسلاميه واكد ان التهديدات التي يواجهها العالم الاسلامي في الوقت الراهن تتطلب المزيد من التنسيق والتشاور بين الامه لاعتماد مواقف موحده في الاوساط الدوليه .
 واشار الي الظروف التي يشهدها لبنان وفلسطين وسوريا في الوقت الحالي موضحا ان الاوضاع الجاريه في منطقه الشرق الاوسط تحت عنوان " الشرق الاوسط الكبير " تواجه الان المزيد من التعقيد وراي انه لن يستفيد اي احد من هذه الازمه الخانقه. 
 وتطرق الي الممارسات التعسفيه التي ترتكبها قوات الاحتلال في العراق ووصف مستقبل هذا البلد بالغامض موضحا ان اعداء الاسلام يبغون زرع بذور الفرقه بين مختلف الطوائف الاسلاميه من اجل بلوغ اهدافهم الشيطانيه.
 واعرب رئيس مجمع تشخيص مصلحه النظام عن شكره للدعم الذي قدمته ليبيا للجمهوريه الاسلاميه الايرانيه في مختلف المراحل الصعبه موكدا ضروره المزيد من التلاحم والتضامن والاستفاده من تجارب الماضي لتعزيز العلاقات بين البلدين.
 بدوره اكد المبعوث الخاص للرئيس الليبي " سعد مجبر " ان العلاقات بين ايران وبلاده انما تقوم علي اسس ثوريه واسلاميه معلنا وقوف ليبيا الي جانب الشعب الايراني وحكومته في مختلف المراحل.
 ودعا " مجبر " الي المزيد من تعزيز العلاقات بين طهران وطرابلس لاسيما في العلوم والتقنيه الحديثه ووجه دعوه لرئيس مجمع تشخيص مصلحه النظام لزياره ليبيا. / انتهي/

 

رمز الخبر 299676

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 2 =