هاشمي رفسنجاني :ايران تواجه في الوقت الحاضر وضعا جديدا على الصعيد الدولي

اكد رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام آية الله هاشمي رفسنجاني ان ايران تواجه في الوقت الحاضر وضعا جديدا على الصعيد الدولي مشيرا الى ضرورة المحافظة على الوحدة الوطنية.

 وافادت وكالة مهر للانباء ان آية الله هاشمي رفسنجاني اعتبر في كلمة في مراسم الذكرى الحادية عشرة لرحيل سيد احمد الخميني نجل الامام الخميني (رض) اقيمت عصر اليوم , ان ايران تواجه وضعا جديدا بعد ارسال تقرير الملف النووي الى مجلس الامن مؤكدا انه لايمكن تخويف الشعب الايراني من خلال التهديد والترهيب.
واضاف : لقد وصلنا الى حافة الحرب مع امريكا مرات عديدة وخاصة عندما عجز صدام خلال الحرب تدخلت امريكا واشتبكت معنا في جنوب البلاد.
واشار رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام الى تاريخ الحرب النفسية التي تشنها امريكا ضد ايران والثورة الاسلامية , مؤكدا ان ايران شهدت يوميا مؤامرات من قبل امريكا ولكن هذه المرة فان الوضع استثنائي ويعتمد على مزاعم كاذبة.
وتطرق الى مزاعم امريكا بشان سعي ايران للحصول على اسلحة نووية , مشيرا الى ان امريكا بامكانها تخويف الآخرين من خلال هذه المزاعم الكاذبة وضمهم الى معسكرها ولكن لا يمكنها ان تفعل ذلك مع ايران.
واشار رفسنجاني الى اعتراف اعداء الثورة الاسلامية انهم لم يعثروا على دليل يؤيد انحراف ايران نحو  الاسلحة النووية حتى ان امريكا اعترفت بان ايران لم تحصل على سلاح نووي.
واعتبر رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام التعامل مع الملف النووي الايراني أسوأ انواع التعامل مع القضايا الدولية والمنظمات الدولية مضيفا : ارسل تقريرعن ملفنا الى مجلس الامن , وخلافا لمجلس الامن فان امريكا تلعب دور العراب في مجلس الامن.
ووصف ارسال تقرير الملف النووي الايراني الى مجلس الامن ونفوذ امريكا في هذا المجلس بانه قد اوجد ظروفا جديدة لايران.
واشار الى فشل السياسة الامريكية المثيرة للفرقة اثناء وبعد انتصار الثورة الاسلامية ومن ضمنها تحريض القوميات المختلفة في البلاد والحرب المفروضة معتبرا الاسلام هو العامل الاول لانتصار الثورة واخفاق امريكا.
وشدد آية الله هاشمي رفسنجاني على ضرورة المحافظة على الوحدة الوطنية في الظروف الراهنة وعدم السماح بتحقيق مطالب العدو , داعيا الى اتحاد جميع الفئات والقوى والتيارات من اجل تحقيق المصالح الوطنية والعامة./انتهى/

 

رمز الخبر 301240

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =