اعتقال ابو قتادة احد قادة الارهابيين في العراق‏

اعلن في بغداد اليوم عن ‏القاء القبض على الارهابي رمزي احمد اسماعيل محمد المعروف بـ (ابو قتادة) زعيم ما ‏يسمى (الجبهة الاسلامية لتحرير العراق).

 ونقلت وكالة مهر للانباء عن وكالة الانباء الكويتية ان ابو قتادة مسؤول عن قتل واغتيال العديد من افراد القوات ‏العراقية والامريكية كما انه مسؤول عن اغتيال مسؤولين عراقيين وترهيب المواطنين ‏‏المدنيين.‏   
‏ وذكر بيان صادر عن الجيش الامريكي انه تم اعتقال رمزي احمد اسماعيل محمد ‏‏المعروف باسم (أبو قتادة) خلال مداهمة منزله جنوبي بغداد ومن ثم العثور عليه ‏‏مختبئا في احدى اقنية الماء المجاورة.‏   
‏ واوضح البيان ان قوات التحالف كانت قد اعتقلت (ابو قتادة) آخر سوري الجنسية في ‏‏شهر ديسمبر الماضي مضيفا ان "ابو قتادة ومنذ لحظة اعتقاله ادلى بمعلومات ادت الى ‏‏اعتقال عدد من مساعديه الارهابيين".‏    
وتعتقد قوات التحالف انه سيدلى بمعلومات تقود الى القاء القبض على قادة ‏الخلايا الارهابية الاخرى.‏   
‏ويقود ابو قتادة المولود في سوريا (الجبهة الاسلامية لتحرير العراق) وهي منظمة ‏‏مرتبطة بهجمات العبوات الناسفة ضد قوات التحالف والقوات العراقية التي ادت الى ‏‏مقتل عدد من القوات وهجمات ضد قوات الشرطة واغتيال عضوين من مجلس الحكومة وترهيب ‏‏المواطنين المحليين.‏   
‏ وذكر بيان قوات التحالف "ان الخلية الارهابية التي يتزعمها المعتقل مشتبه بها ‏‏بقتل عدد من سائقي الشاحنات لاستخدام مركباتهم في صنع السيارات المفخخة ضد قوات ‏التحالف والقوات العراقية".‏   
‏ وتعتبر قوات التحالف والقوات العراقية اعتقال أبو قتادة "حدثا مهما" ليس لدوره ‏‏القيادي فقط وانما لعلاقته بأحد اكثر الرجال المطلوبين في العراق وهو محمد هيلا ‏‏حمد العبيدي والمعروف باسم أبو أيمن.‏   
‏ ويعتقد ان أبو قتادة هو احد مساعدي ابو ايمن المساعد السابق لقائد الاستخبارات ‏‏خلال نظام حكم صدام حسين.‏   
‏ وقال الجيش الامريكي ان "ابو أيمن مطارد منذ سقوط النظام وهو المشتبه به ‏‏الرئيسي في اختطاف وقتل عدة رهائن في العراق وهجمات بالعبوات الناسفة ضد قوات ‏‏التحالف والقوات العراقية"./انتهى/‏   
‏‏   
رمز الخبر 301490

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 1 =