امين عام منظمه الموتمر الاسلامي: استخدام الطاقه النوويه لاغراض سلميه حق ايران

اكد الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي " أكمل الدين إحسان أوغلي " علي حق ايران في استخدام الطاقه النوويه لاغراض سلميه بحته.

 ونقلت وكاله مهر للانباء عن صحيفه الشرق الاوسط أن الامين العام لمنظمه الموتمر الاسلامي " اكمل الدين احسان اوغلو " أعلن تأييد منظمة المؤتمر الاسلامي لحق أي دولة ترغب بالحصول على الطاقة النووية للبحث والأغراض السلمية.
 وأضاف « نحن مع إيران، وموقفنا واضح ولم يتغير وتؤيد المنظمه بقوة اتفاقية منع تسرب الاسلحة، لكننا نرى انه من الضروري أن يلتزم بها الجميع وليس البعض فقط».
 وتابع قائلا ملمحا بقوة إلى الكيان الصهيوني ، من دون ان يذكره بالاسم « ينبغي أن يكون الشرق الاوسط منطقة معزولة من اسلحة الدمار الشامل، وألا يسمح لأحد بحيازة هذه الاسلحة وان المنظمة تعارض استعمال القوة وفرض العقوبات ويكفينا ما لدينا من الصراعات والحروب في الشرق الأوسط، ولا نريد المزيد منها».
 واشار الي اساءه بعض الصحف الاوروبيه لشخصيه الرسول الاعظم (ص) معتبرا طريقه طريقة تعاطي الدول الأوروبية مع هذه الاساءه بطيئة أكثر مما ينبغي. ولفت الى ان تفاقم الاسلاموفوبيا (نزعة العداء المرضي للمسلمين) في الغرب، ليس في صالح أحد، بمن في ذلك الغربيون أنفسهم.
 وشدد على ان العالم الاسلامي يحتاج إلى أمرين أساسيين، هما الحداثة والاعتدال وانتقد استعمال عبارات من قبيل «الارهابيين المسلمين»، موضحا ان استغلال ممارسي العنف للدين الاسلامي يعود الى افتقارهم الى وسيلة اخرى لتحريك الناس بذات القوة.
 واشار الي انتهاك حرمه اثنين من ابناء الرسول الاعظم (ع) وهما الامامان علي الهادي والحسن العسكري (ع) في مدينه سامراء العراق واكد ان هذه الاساءه قد زادت الوضع في هذا البلد كثيرا للغايه / انتهي/
 
 

رمز الخبر 301870

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 3 =