القوة الجوية لحرس الثورة الاسلامية هي الذراع القوي والاستراتيجي الدفاعي للبلاد

اكد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية ان قوات حرس الثورة قوية في البر والبحر وان القوة الجوية هي قوة متخصصة واستراتيجية تتطور في جميع الابعاد.

وافادت وكالة مهر للانباء ان اللواء سيد يحيى صفوي اعلن ذلك في الملتقى التخصصي لطياري وقادة القوة الجوية لحرس الثورة الاسلامية مضيفا : ان القوة الجوية لحرس الثورة الاسلامية هي الذراع القوي والاستراتيجي الدفاعي للبلاد ونتوقع خلال السنوات القادمة من خلال الرؤية التخصصية والاستراتيجية للقيادة الجديدة لهذه القوة ان تشهد تغييرا اساسيا في شتى المجالات.
واكد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية على اهمية الاستعداد الدائم وتكثيف البرامج والخطط ورفع القدرة القتالية في مختلف الابعاد , والانسجام الداخلي واحترام الانظمة  تسلسل القيادة وقال : ان القوة الجوية لحرس الثورة يجب ان تتحرك اسرع من الزمن من ناحية الاستراتيجية العسكرية والدفاعية والتخصصية , وان تراقب من خلال اليقظة الاستخباراتية تحركات القوى الدولية المعادية.
واكد ان قوات حرس الثورة الاسلامية والتعبئة تسير في الطريق القويم وفق مبادئ واستراتيجية الامام الخميني (رض) وقائد الثورة الاسلامية , موضحا انه مادامت تسير على نهج الامام الراحل (رض) والشهداء وخدمة الشعب , فلن تهزم.
واشار في جانب آخر من حديثه الى اخفاق السياسات الامريكية الاحادية الجانب في العالم وقال : ان الامريكيين فشلوا في خطواتهم الاولية لايجاد عالم احادي القطب والشرق الاوسط الكبير وغاصوا في مستنقع العراق.
واضاف اللواء صفوي : ان الامريكيين يخشون التقدم العلمي والاقتصادي والسياسي لايران ,  وعليهم ان يعرفوا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ستتحول بعون الله خلال العقدين القادمين الى قوة علمية واقتصادية وسياسية كبرى في منطقة الشرق الاوسط وآسيا الوسطى والقوقاز , وان ضغوطهم على الجمهورية الاسلامية ستؤول في النهاية الى الفشل./انتهى/   
رمز الخبر 301954

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 12 =