نائب بالمجلس: استخدام الطاقه النوويه لاغراض سلميه حق مشروع للدول كافه

اكد رئيس لجنه الطاقه بمجلس الشوري الاسلامي علي حق الدول الاعضاء في معاهده الحد من انتشار الاسلحه النوويه في استخدام الطاقه النوويه لاغراض سلميه وذلك لدي استقباله سفير جنوب افريقيا في طهران.

 وافادت وكاله مهر للانباء ان رئيس لجنه الطاقه في مجلس الشوري الاسلامي " كمال دانشيار " اعلن ذلك لدي استقباله سفير جنوب افريقيا في طهران " يوسف سالوجي " معربا عن ارتياحه لتعزيز العلاقات بين الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه وجنوب افريقيا في مختلف المجالات السياسيه والاقتصاديه والثقافيه والتجاريه.
 وقد رحب " دانشيار " باقتراح التعاون التقني والصناعي بين كلا البلدين موضحا ان ايران وجنوب افريقيا ذاقا مراره الظلم والجور الداخليين والاستعمار الاجنبي مشيرا الي تطابق وجهات نظرهما في الكثير من الامور.
 واشار رئيس لجنه الطاقه في مجلس الشوري الاسلامي الي الاحتكار الاميركي علي الصعيد الدولي ووجه انتقادا شديدا للتمييز العنصري وحذر من مغبه عدم انشاء الف محطه ذريه في العالم لاسيما الدول الاعضاء في معاهده الحد من انتشار الاسلحه النوويه  NPT خلال الاعوام العشره المقبله وراي ان ذلك سيودي الي مواجهه العالم ازمه في مجال الطاقه .
 بدوره اعلن سفير جنوب افريقيا " يوسف سالوجي " دعم بلاده لحق الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه في استخدام الطاقه النوويه لاغراض سلميه بحته موكدا ان مواقف بلاده ازاء هذا الموضوع واضحه وشفافه معلنا دعم جوهانسبورغ للنشاط القانوني في مجال الطاقه النوويه الذي تعتمده طهران.
 واكد " سالوجي " ان شعب جنوب افريقيا ذاق مراره 300 عام من الظلم والتعسف وتصدي لهذا الظلم موضحا ان هذا الشعب سيواصل السير علي هذا النهج في المستقبل ايضا. / انتهي/

 

رمز الخبر 303327

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 9 =