رامسفيلد يعترف بعدم امتلاك ادله علي تورط ايران في عمليات التسلل الي العراق

اعترف وزير الدفاع الاميركي " دونالد رامسفيلد " عدم امتلاك واشنطن ادله علي ضلوع طهران في عمليات تسلل الي العراق وذلك ردا علي تصريحات رئيسه جورج بوش الذي اتهم ايران بذلك في وقت سابق.

 ونقلت وكاله مهر للانباء عن الصحافه الفرنسيه ان وزير الدفاع الاميركي " دونالد رامسفلد " اعرب عن اعتقاده انه من المستحيل القول ان مكونات القنابل تاتي من الحكومه الايرانيه طالما لم يتم نقلها بسياره تابعه للحكومه او لقوات ايرانيه  .
 
واضاف رامسفلد قائلا " اذا كانت لديكم ادله , استخباراتيه او معدات , بان عناصر من حرس الثوره الايرانيه يتواجدون في العراق فمن الموكد انه من الممكن ان تكون عناصر معزوله او حجاج يعملون لحسابهم ولكن هذا احتمال ضئيل " .
 في غضون ذلك اكد رئيس اركان الجيوش الاميركيه الجنرال " بيتر بايس " في موتمر صحفي عدم امتلاك البيت الابيض ادله تثبت تورط ايران في تسلل الارهابيين الي العراق او ارسال السيارات المفخخه الي هذا البلد.
 وكان الرئيس الاميركي جورج بوش اتهم الاثنين الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه بانها مسووله عن مقتل عدد من جنود الاحتلال في العراق من خلال العبوات الناسفه التي توضع علي جانب الطرقات وقال " ان ايران مسووله جزئيا علي الاقل عن العدد المتزايد للقتلي الذين تتسبب فيهم الهجمات علي التحالف لانها تزود ميلشيات بامكانيه صنع عبوات ناسفه من هذا النوع في العراق ", مستندا في ذلك الي معلومات استقاها من رئيس اجهزه الاستخبارات الاميركيه جون نيغروبونتي. / انتهي/  

رمز الخبر 303568

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 1 =