جلالي يؤكد ان موقف الغربيين تجاه القضية النووية الايرانية غير منطقي وسياسي

بحث الناطق باسم لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الاسلامي كاظم جلالي اليوم مع السفير الكويتي لدى ايران مجدي الظفيري التطورات الاقليمية والدولية والعلاقات الثنائية.

وافادت وكالة مهر للانباء ان جلالي وصف في هذا اللقاء العلاقات بين ايران والكويت في السنوات الاخيرة بانها ممتازة ومتنامية , معلنا حرص الجمهورية الاسلامية الايرانية على توطيد العلاقات الثنائية في شتى المجالات مع الكويت.
واعتبر الناطق باسم لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في جانب من حديثه رد فعل الدول الغربية وخاصة الثلاثي الاوروبي حول القضية النووية بانه غير منطقي وسياسي ويتعارض مع قوانين معاهدة حظر الانتشار النووي والنظام الداخلي للوكالة الدولية للطاقة الذرية , بالرغم من الاجراءات الشفافة وبناء الثقة التي اعتمدتها الجمهورية الاسلامية الايرانية خلال الثلاثين شهرا الماضية ومن بينها تعليق جميع النشاطات النووية وقبول المفتشين الدوليين والتعاون الوثيق مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية للطاقة النووية.
واعتبر جلالي ان القضية النووية من وجهة نظر الراي العام الايراني قضية وطنية وجادة , مؤكدا على العزم الراسخ والارادة الصلبة لايران بشان استمرار الابحاث النووية من اجل الاستفادة من الطاقة النووية للاغراض السلمية.
واكد ان ايران ترحب بمواصلة المحادثات واستعدادها لتقديم اية ضمانات ضرورية فيما يتعلق بالطابع السلمي للنشاطات والاهداف النووية الايرانية.
من جانبه اعرب السفير الكويتي بطهران احمد مجدي الظفيري في هذا اللقاء عن ارتياحه للعلاقات الجيدة والوثيقة بين البلدين , داعيا الى تعزيز العلاقات الثنائية وتوسيع التعاون الثنائي وخاصة في تنفيذ اتفاقية نقل المياه من ايران الى الكويت وتصدير الغاز الايراني الى هذا البلد.
واشار سفير الكويت الى الملف النووي الايراني , مشيدا باجراءات ايران لبناء الثقة , واعرب عن امله في حل القضية النووية الايرانية بواسطة الوسائل الدبلوماسية من خلال استمرار المحادثات والمشاورات./انتهى/

 

رمز الخبر 303893

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 3 =