قائد الثوره الاسلاميه يحدد العام الايراني الجديد بعام النبي الاكرم محمد (ص)

اعتبر قائد الثوره الاسلاميه سماحه آيه الله العظمي السيد علي الخامنئي العام الهجري الشمسي الايراني الجديد بعام النبي محمد (ص) وذلك في كلمه القاها بهذه المناسبه العطره.

 وافادت وكاله مهر للانباء ان قائد الثوره الاسلاميه سماحه آيه الله العظمي السيد علي الخامنئي اكد في كلمته القيمه ان الشعب الايراني والامه الاسلاميه والبشريه كافه هي بحاجه الي النبي الاكرم محمد (ص) في الوقت الحاضر اكثر من اي وقت مضي لتلقي دروس الاخلاق والرحمه والكرامه وطلب العلم والوحده والعزه والجهاد والمقاومه من هذا النبي الكريم .
 واعتبر سماحته الحادي والعشرين من مارس / آذار/ بدء العام الهجري الشمسي الايراني الجديد مع مرور اربعين يوما علي استشهاد ابي الاحرار وامام الثوار السبط الاصغر وحفيد رسول الله (ص) الامام الحسين بن علي (ع) بمثابه ربيعين الاول تفتح زهور الشهاده في يوم عاشوراء والثاني الربيع الذي تزدهر فيه الطبيعه.
 وعزا سماحه آيه الله العظمي الخامنئي المسلمين كافه لاسيما الشعب الايراني بمناسبه اربعينيه الامام الحسين (ع) وهناه وكل الشعوب التي تحتفل بعيد نوروز .
 ووصف قائد الثوره العام الماضي رمزا للمشاركه العامه والتضامن الوطني وعاما مزدهرا مشيرا الي المشاركه الجماهيريه المليونيه في الانتخابات الرئاسيه والمكاسب والانجازات التي حققتها الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه خلال العام الماضي موكدا ان هذه المشاركه تمخضت عن تشكيل حكومه شعبيه فتيه خدومه زاخره بالحيويه والنشاط .

               
 واشار سماحته الي الحوادث المره التي شهدها العام الماضي بمافيها الجفاء الذي لحق بالنبي الاكرم محمد (ص) وانتهاك حرمته في التعرض لمرقد حفيديه الامامين العسكريين علي الهادي والحسن العسكري (ع) في مدينه سامراء العراق موضحا ان الشعب الايراني سيجعل عبر ارادته الثوريه والاستعانه علي الله تبارك وتعالي من هذه الحوادث المره سلما لاجتياز هذه المراحل العصيبه وذلك استلهاما من نبي الرحمه محمد (ص).
 واكد قائد الثوره الاسلاميه ان انتهاك حرمه الرسول الاعظم (ص) ادي الي احياء اسم هذا النبي الاكرم لدي الامه الاسلاميه وشتي ارجاء العالم اكثر من اي وقت آخر واعتبر  التعرض لشخصيه هذا الرجل العظيم من الالطاف الالهيه الخفيه لاحياء ذكره واسمه لدي شعوب العالم .
 وشدد سماحته علي ان الشعب الايراني يفتخر لانه تلميذ مدرسه الرسول الاعظم (ص) موضحا ان هذا الشعب المومن سيعتمد الدروس التي تلقاها من هذا النبي العظيم برنامجا لحياته وذلك من خلال مواصله مقاومته تحت رايه الاسلام العزيز معربا عن امله في ان يحقق الشعب الايراني المزيد من الانجازات والمكاسب في المستقبل ايضا. / انتهي/  

 

رمز الخبر 304900

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 5 =