تستضيف مائدة الافطار الرمضاني في ايران عدد من الأكلات المشهورة في البلاد المملوءة بالدهون والسكريات لكن لا يمكن الاستغناء عنها، حيث تجمع "العوامات والمشبك" التي تسمى في ايران "زولبيا وبامية" بين موائد الأسر الايرانية على الافطار، فتمتلأ الشوارع بها ويزدهر سوقها في رمضان.

     

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 15 =