تعرض مسلموا ميانمار إلى أبشع أنواع القتل والتهجير، وتظهر هذه الصور وضعيتهم بعد عامين من التهجير من بلادهم، والذين خرجوا قسراً تحت التعذيب وسكنوا في مخيمات في بنغلادش وإلى الآن لم يعودوا إلى ديارهم.

                  

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 4 =