يعيش الحاج يحيى ( 70 عاماً) في قرية "جواهر ده" في مدينة رامسر شمال ايران ويحمل بين يديه إرث إحدى الحرف الانسانية الأولية الجميلة، حيث يتقن الحاج يحيى صناعة اللباد منذ طفولته المبكرة، وشب على التلبيد في ورشات "مازندران" ويسعى هذا الرجل السبعيني إلى حفظ التراث الانساني ونقله للآخرين من خلال مشاركته في العديد من المعارض الدولية والمحلية.

               

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 11 =