القيود المفروضة على المسؤولين الايرانيين