وفاة المجرم محمد حمزة الزبيدي في المعتقل

أعلن برزان التكريتي الأخ غير الشقيق لديكتاتور العراق المخلوع صدام خلال المحاكمة أمس أن رئيس الوزراء العراقي الأسبق المجرم محمد حمزة الزبيدي توفي في المعتقل.

 وافادت وكالة مهر للانباء نقلا عن وكالة الأنباء الألمانية ان  الزبيدي كان ضمن قائمة المسؤولين العراقيين الخمسة والخمسين المطلوبين التي أعلنتها قوات التحالف عقب الغزو الذي قادته الولايات المتحدة على العراق وأدى إلى إسقاط نظام صدام حسين وحكومته.
 وفي وقت لاحق أمس أكد الجيش الأميركي خبر وفاة الزبيدي.
 وقال اللفتنانت كولونيل جي روديسيل، المتحدث باسم عمليات الاحتجاز في العراق، إن الزبيدي توفي في مستشفى عسكري أميركي في الثاني من الشهر الحالي.
 ولم يتضح سبب وفاة الزبيدي أو مكان احتجازه قبل نقله الى المستشفى للعلاج.
 
وبوصفه سجينا مهما فمن المرجح أنه كان محتجزا في سجن كامب كوبر الصغير قرب مطار بغداد حيث يعتقد أن صدام وغيره من السجناء الرئيسيين محتجزون أيضا./انتهى/

رمز الخبر 262111

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 4 =