يلتقط هور "آق كل" أنفاسه الأخيرة في ظل الجفاف المتعاقب على المنطقة، وشح المياه السطحية، حيث يعتبر هذا الهور الواقع بين محافظتي "همدان" و"مركزي" غرب ايران موطناً للطيور المهاجرة، الأمر الذي يشكل خطراً على البيئة.

    

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 12 =